النشرة الاسبوعية

اخبار المؤسسات من 01 إلى 06 جويلية

[vc_text_separator title=”أخبار المؤسسات” color=”peacoc”]

بتت الرقابة الإدارية، الثلاثاء، فيما يخص قرار تولى رئاسة مجلس المصرف الزراعي لصالح فتحي ميلود أبو شعراية ونوهت الرقابة، في بيان لها تلقت الرائد نسخة منه، بأن يتولى مجلس الوزراء تكليف مجلس إدارة وبإشراف من وزارة الزراعة، والتعامل مع فتحي أبو شعراية، بصفته رئيس مجلس إدارة المصرف الزراعي. يذكر ان فتحي ميلود أبوشعراية مكلف بموجب قرار مجلس الوزراء رقم ( 31/ 2015 م ) طعن في تكليف صلاح عمر الحمادي بموجب قرار الجمعية العمومية للمصرف الزراعي رق رابط الخبر

[vc_text_separator title=”اخبار المؤسسات” color=”peacoc”]

قال رئيس مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط المهندس مصطفى صنع الله، إن المؤسسة شرعت في وضع خطط لاستقطاب الاستثمارات الكبيرة الحجم من أضخم الشركات العالمية. وأوضح صنع الله في كلمة ألقاها خلال افتتاح القمة الليبية الأوروبية الأولى للنفط والغاز المنعقدة في فيينا، أن الباب مفتوح للشركات العالمية للمساهمة في إعادة تأهيل البنية التحتية للحقول والموانئ النفطية واستحداث مشاريع تنموية في ظل المنافسة الشريفة ووفقًا للأطر القانونية القائمة. وشدد صنع الله على أهمية القمة وتبادل المعرفة لمساعدة المؤسسة في تحقيق هدفها الذي يكمن في زيادة الإنتاج إلى أكثر من 2 مليون برميل في اليوم بحلول عام. كما علق صنع الله على مجريات الأحداث الأخيرة في خليج سرت، مؤكدا أن المؤسسة الوطنية للنفط الشرعية ومقرها العاصمة طرابلس والمعترف بها لدى منظمة البلدان المصدرة للنفط، (أوبك)، من قبل المجتمع الدولي هي المسؤولة عن عمليات الإنتاج والتصدير للنفط الليبي، تحت رقابة حكومة الوفاق الوطني. ونادى صنع الله بـ«عدم الالتفات إلى المؤسسات غير الشرعية والموازية التي تسعى إلى تقسيم قطاع النفط والدولة الليبية وإدانتها». وأعرب عن أمله في التوصل إلى حل سريع للأزمة الحالية والسماح للمؤسسة الوطنية للنفط في مواصلة دعمها لمصدر قوت الليبيين دون قيود. رابط الخبر

[vc_text_separator title=”اخبار المؤسسات” color=”peacoc”]

عقد رئيس مجلس إدارة المؤسسة الليبية للاستثمار علي محمود، اجتماعًا مع رئيس مجلس إدارة الشركة الليبية للاستثمارات الإفريقية وبعض المختصين من محفظة ليبيا إفريقيا، لمناقشة ودراسة بعض الأصول الاستثمارية المتعثرة التابعة للشركة في بعض الدول الإفريقية. وأوضح المكتب الإعلامي للمؤسسة، في بيان صحفي، أن الاجتماع اتلذي عقد أمس الخميس، بحث كيفية اتخاذ الخطوات اللازمة للمحافظة على الاستثمارات الليبية، مؤكدًا أنه «يأتي في إطار حرص المؤسسة على متابعة استثماراتها والشركات التابعة لها، بما يتوافق مع المصلحة العامة»، وكان مصدر مسؤول في المؤسسة الليبية للاستثمار، قال إن إدارة المؤسسة تمكنت من تجنيب شركة «لايكو برازفيل» بالكونغو، شبح الإفلاس والتصفية التي كانت ستواجهها نتيجة سياسات وتراكمات سابقة. وأضاف أنّ إدارة المؤسسة اتخذت اجراءات تنفيذية عاجلة لحماية آصول الشركة من الإفلاس والتأميم من الدولة المستضيفة للاستثمارات الليبية، بإنهاء جميع الإشكاليات القانونية والالتزامات المالية على الشركة. رابط الخبر

[vc_text_separator title=”اخبار المؤسسات” color=”peacoc”]

أعلنت المؤسسة الوطنية للنفط، اليوم الإثنين، حالة القوة القاهرة على عمليات شحن النفط الخام من ميناءي الحريقة والزويتينة، مشيرة إلى أنّه «رغم أن المؤسسة حذّرت من التبعات الوخيمة لاستمرار عمليّات الإغلاق، إلا أن القيادة العامة لم تتراجع عن قرارها في منع السفن من الدخول إلى الميناء لشحن الكميات المخصصة لها». وأوضحت المؤسسة في بيان صحفي أن الإعلان عن «القوة القاهرة يأتي على خلفية الأزمة التي تمرّ بها البلاد حاليًا، حيث كان تم الإعلان أيضًا عن حالة القوة القاهرة في كل من ميناءي السدرة ورأس لانوف». وقال رئيس مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط، المهندس مصطفى صنع الله «رغم التحذير من التبعات، ومحاولاتنا المتكررة لإيجاد حلّ مع القيادة العامة، تم منع سفينتين من تحميل الشحنات في كل من ميناءي الحريقة والزويتينة خلال اليومين الماضيين»، وأضاف: «الخزانات الآن ممتلئة بالكامل وعليه سيتم إيقاف عمليات الإنتاج». ودعت المؤسسة إلى «وقف عمليات الإغلاق والسماح لها بأداء عملها لخدمة مصالح الشعب الليبي، وذلك بصفتها الجهة الليبية الشرعية الوحيدة المعترف بها دوليًا والمسؤولة عن عمليات الاستكشاف والإنتاج والتصدير بموجب القوانين الليبية والدولية»، مضيفة: «لطالما دعت المؤسسة الوطنية للنفط إلى التوزيع العادل لعائدات النفط الوطني». وقالت المؤسسة، في البيان أن الخسائر الإجمالية اليومية للإنتاج تبلغ 850 ألف برميل من الخام، و710 مليون قدم مكعب من الغاز الطبيعي، وأكثر من 20 ألف برميل من المكثفات، وقدرت الخسائر المالية للخزانة العامّة منذ هجوم إبراهيم الجضران على مينائي السدرة وراس لانوف يوم 14 يونيو تقدّر بأكثر من 650 مليون دولار. وأوضحت أن الخسائر الإجمالية للإيرادات الناجمة عن عمليات الإغلاق بحوالي 67.4 مليون دولار. كانت القيادة العامة للجيش قررت الإثنين الماضي تسليم المنشآت النفطية إلى مؤسسة النفط التابعة للحكومة الموقتة، عقب معارك مع قوات إبراهيم الجضران في الهلال النفطي. رابط الخبر

[vc_text_separator title=”اخبار المؤسسات” color=”peacoc”]

بحث وزير الداخلية في الحكومة المؤقتة المستشار إبراهيم بوشناف مع رئيس المفوضية الوطنية العليا للانتخابات عماد السايح، استعدادات المفوضية العليا للانتخابات، ومدى جاهزيتها لتنفيذ الانتخابات الرئاسية والبرلمانية المقبلة. وبينت وزارة الداخلية، أن ذلك جاء خلال اجتماع عقد أمس الخميس في ديوان الوزارة بمدينة بنغازي. من جهته، جدد وزير الداخلية دعم وزارته لتأمين كافة مراكز الاقتراع ومقرات المفوضية في كافة المناطق….. رابط الخبر

[vc_text_separator title=”اخبار المؤسسات” color=”peacoc”]

أعلنت اللجنة الفرعية لانتخابات المجلس البلدي ببني وليد، عن بدء عملية تسجيل الناخبين وتحديث منظومة التسجيل ابتداًء من أمس الأحد، موجهة نداء للجميع بالتخلي عن السلبية والتسجيل لاختيار الشخص المناسب في المكان المناسب. وبدأت اللجنة الفرعية لانتخاب المجلس البلدي ببني وليد استعداداتها بعد صدور قرار اللجنة المركزية لانتخابات المجالس البلدية، بشأن إعادة تفعيل اللجنة الفرعية ببني وليد. وتواصلت مع المجلس المحلي ومنظمات المجتمع المدني والجهات الرسمية والشعبية، لمناقشة سبل إنجاح العملية الانتخابية وتجنب أي عراقيل قد تطرأ لاحقا. وذكرت اللجنة أن عملية التسجيل تتم عن طريق 4إرسال رسالة نصية تحتوي على (الرقم الوطني متبوعة بعلامة # رقم المركز) وترسل إلى الرقم 11711». ولم تعقد الانتخابات البلدية في بني وليد اجتماعا بسبب بعض المشاكل الفنية التي كانت تمر بها، أثناء الموعد المحدد من وزارة الحكم المحلي لانتخاب المجالس البلدية، حيث يقوم مجلسها المحلي المشكل عام 2011 بتسيير الخدمات في المدينة. وتشمل مجالس البلديات سبعة أعضاء بينهم الرئيس، على أن يكون من بين هؤلاء السبعة ممثل عن «الثوار» السابقين الذين فقدوا أحد أطرافهم خلال ثورة 2011 إضافة إلى مقعد للمرأة. رابط الخبر

[vc_text_separator title=”اخبار المؤسسات” color=”peacoc”]

استقبل رئيس مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط المهندس مصطفى صنع الله، اليوم الثلاثاء، القائم بالأعمال الأميركي الموقت لدى ليبيا جوشوا هاريس، بمقر المؤسسة في العاصمة طرابلس. وقالت السفارة الأميركية في ليبيا، عبر صفحتها على «فيسبوك»، إن القائم بالأعمال الموقت جوشوا هاريس «أعاد التأكيد على أن المنشآت النفطية الليبية ملك الشعب الليبي» خلال لقائه مع صنع الله. يشار إلى أن القائمة بالأعمال الأميركية السابقة لدى ليبيا، ستيفاني ويليامز، عينت أمس الاثنين، من قبل الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش نائبة لرئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا للشؤون السياسية. ولم تذكر كل من المؤسسة الوطنية للنفط ولا السفارة الأميركية لدى ليبيا، أي تفاصيل أخرى بشأن اللقاء الذي يأتي تازمنًا مع تجدد أزمة وقف عمليات التصدير وإغلاق حقول نفطية بعد قرار القيادة العامة للجيش تسليم الحقول والموانئ النفطية إلى مؤسسة النفط التابعة للحكومة المؤقتة في بنغازي. رابط الخبر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.