النشرة الاسبوعية

النشرة الأسبوعية من 12 إلى 19 نوفمبر2020

مصر

قطار رغبات السلطة التنفيذية يغادر محطة الانتخابات البرلمانية 2020:

  • أعلنت الهيئة الوطنية للانتخابات، نتيجة انتخابات الجولة الأولى من المرحلة الثانية لانتخابات مجلس

النواب. والتي جرت داخل 9468 لجنة فرعية، في 13 محافظة، هي “القاهرة، القليوبية، المنوفية، الدقهلية، الغربية، كفر الشيخ، الشرقية، دمياط، بورسعيد، الإسماعيلية، السويس، شمال سيناء، جنوب سيناء”، وتجرى الانتخابات أيام 5، و6، و7، ديسمبر 2020 في الخارج، ويومي 7، و8، من الشهر نفسه في الداخل.

قضت المحكمة الادارية العليا الدائرة الاولى بمجلس الدولة، بإلغاء القرار الصادر من الهيئة الوطنية للانتخابات بإعلان استبعاد المرشحين، “أحمد عبد الحميد عبد الحميد” الدخيلة إسكندرية، و”علي مهني مسعود” دائرة حوش عيسي بالبحيرة، و”أحمد فخر الدين” الفيوم، وقضت بعودتهم لسباق الإعادة من جديد بدوائرهم, كما قضت كذلك، بإلغاء قرار الهيئة الوطنية للانتخابات فيما تضمنه من إعلان خوض المرشح رقم 2 “منجود الهواري” لجولة الإعادة في انتخابات المجلس بالنظام الفردي عن الدائرة الثالثة بالفيوم، وإدراج اسم الطاعن بسام الصواف، لخوض جولة الإعادة بدلًا منه، وأكد “عمر هريدى” المحامى ووكيل المرشح “بسام الصواف”، أن المحكمة أمرت بتنفيذ الحكم بمسودته ودون إعلان.

 

 8 نوفمبر 2020:

أصدرت المحكمة الادارية العليا الدائرة الاولى فحص، عددًا من الاحكام الخاصة بالطعون على اعلان نتيجة انتخابات مجلس النواب 2020. وتضمنت الاحكام رفض 48 طعنًا، كما قضت بعدم الاختصاص الولائي بنظر 60 طعنًا، وقررت احالتهم لمحكمة النقض للفصل في موضوع الطعون، والتي تطالب باستبعاد مرشحين ببعض الدوائر ظهرت النتيجة بنجاحهم، وباكتسابهم لعضوية البرلمان، وباعلان النتيجة أصبحت محكمة النقض المختصة بالفصل في مدى صحة العضوية من عدمه.

 

15 نوفمبر 2020:

أصدرت المحكمة الادارية العليا، العديد من الاحكام، حيث رفضت 15 طعنًا، كما قضت المحكمة بعدم قبول طعنان آخران، وأرجأت الفصل في 6 طعون آخرين لجلسة الأربعاء 18 نوفمبر 2020. ونظرت المحكمة الادارية العليا، نحو 108 طعون، من جميع محافظات مصر، على نتيجة المرحلة الاولى من انتخابات مجلس النواب.

 

بينما تلقت المحكمة الإدارية العليا، بمجلس الدولة 146 طعنًا جديدًا على إعلان النتيجة للمرحلة الثانية بانتخابات النواب 2020، ومن المقرر أن تنظرهم المحكمة بجانب الطعون الأخرى ليقترب عدد الطعون لحوالي 250 طعنًا، ومازال قلم الكتاب يتلقى الطعون الجديدة، وتتصدى المحكمة لموضوع الطعون لتصدر أحكامًا باتة نهائية لا يجوز الطعن عليها.

كانت المحكمة قد حجزت، 100 طعنًا على المرحلة الثانية والذي يطالب البعض بوقف تنفيذ إعلان النتيجة ببعض الدوائر للحكم بجلسة 21 نوفمبر 2020. فيما قررت المحكمة، تأجيل 3 طعون انتخابية للاطلاع لجلسة 21 نوفمبر، كما قررت عدم قبول طعنين لتعدد الطاعنين، واحالت المحكمة طعنًا واحدًا للدائرة المختصة للفصل في موضوعه.

واختصمت جميع الطعون الهيئة الوطنية للانتخابات، وطالبت البعض منها وقف تنفيذ إعلان نتيجة الانتخابات ببعض الدوائر للمرحلة الثانية، فيما تضمنت أخرى وقف فرز أصوات الناخبين ببعض الدوائر والدفع بحدوث خطأ بها.

 

في حصاد للحشد والمقاطعة ضد ماكرون وفرنسا حبس مواطنين مصريين بتهمة ازدراء الأديان:

بتهمة ازدراء الدين الإسلامي تباشر النيابة العامة التحقيق مع “يوسف هاني” بعد أن رصدت “وحدة الرصد

والتحليل” بمكتب النائب العام تداولًا واسعًا بمواقع التواصل الاجتماعي لصورة من محادثة نصية منسوبة له تحمل إساءة إلى الرسول، وبعرض الأمر على النائب العام أمر بالتحقيق العاجل في الواقعة. وعجلت نيابة الإسماعيلية الكلية بمباشرة التحقيقات في الواقعة، والتي قُيدت برقم 4165 لسنة 2020 إداري ثالث الإسماعيلية، ولاحقًا أخلت محكمة الإسماعيلية، سبيل “يوسف هاني”، الشهير ب”جو هاني”، بعدما اعتذر أمام المحكمة.

قضت محكمة جنح مستأنف المحكمة الاقتصادية، بإلغاء حبس سما المصري سنتين وإلزامها بدفع مبلغ 

 

0
جنيه غرامة

والاكتفاء بحبسها سنة وإلغاء الغرامة والاكتفاء بالغرامة 100 جنيه، والمراقبة سنة، في القضية 979 لسنة 12 قضائية جرائم اقتصادية في الاعتداء على قيم المجتمع المصري.

 

التضييق على المبادرة المصرية للحقوق الشخصية والعاملين بها بعد لقاء مع سفرا والقائمين بأعمال 13 دولة:

  • أعلنت “المبادرة المصرية للحقوق الشخصية” عن إلقاء القبض على مديرها الإداري “محمد بشير”

فجر يوم الأحد الموافق 15 نوفمبر وقامت باحتجازه لمدة تقارب 12 ساعة في إحدى مقرات قطاع الأمن الوطني، قبل ظهوره في نيابة أمن الدولة العليا بالتجمع الخامس. والتي أصدرت قرارها بحبسه لمدة 15 يومًا على ذمة التحقيقات، ووجهت له عددًا من الأسئلة أثناء التحقيق دارت كلها حول طبيعة نشاط المبادرة وإصداراتها وعملها في مجال الدعم القانوني. وركزت الأسئلة بشكل خاص على زيارة عدد من السفراء المعتمدين بمصر لمقر المبادرة المصرية يوم الثلاثاء الموافق 8 نوفمبر 2020، في لقاء معلن تم داخل مقر المبادرة ناقش سبل دعم أوضاع حقوق الإنسان في مصر وحول العالم، وقد تم ضمه إلى القضية 855 لسنة 2020 المحبوس على ذمتها عدد من النشطاء الحقوقيين والسياسيين ومنهم المحاميين “محمد الباقر”، و “ماهينور المصري”، وبعد أقل من 3 أيام تم القبض على “كريم عنارة” مدير وحدة العدالة الجنائية بالمبادرة المصرية على يد قوة من الأمن الوطني أثناء قضائه عطلة بمدينة دهب بجنوب سيناء واقتياده إلى جهة غير معلومة حتى تاريخ كتابة النشرة.

دوامة تدوير النشطاء لا تنتهي:

  • لا تزال نيابة أمن الدولة العليا مُستمرة في زيادة أعداد المحبوسين احتياطيًا، بعد أن قررت حبس 22 متهمًا،

15 يومًا على ذمة التحقيق في القضية رقم 1056 لسنة 2020، بحسب محام طلب عدم ذكر اسمه، ليرتفع عدد المُعاد تدويرهم إلى 96 متهمًا ممن أخلت محكمة جنايات القاهرة سبيلهم في جلسة 3 نوفمبر 2020. وكانت النيابة أعادت تدوير 15 متهمًا آخرين، في 15 نوفمبر 2020، على ذمة القضية رقم 1021 لسنة 2020، بعد إخلاء سبيلهم في 3 نوفمبر 2020. وتكرر السيناريو نفسه مع المدون “محمد أكسجين”، والناشط السياسي “سامح سعودي”، وعضو حزب العيش والحرية “زياد أبو الفضل”، :ومحمد ممدوح الشهير (كاريوكي)”، بضمّهم إلى القضية قم 855 لسنة 2020، إحدى القضايا التي أصبحت ملجأ لإعادة تدوير النشطاء السياسيين والصحفيين والحقوقيين، من بينهم المحامية “ماهينور المصري”، المحامي “محمد الباقر”، المحامي “عمرو إمام”، الناشطة السياسية والصحفية “إسراء عبد الفتاح”، الصحفية “سولافة مجدي” وزوجها “حسام الصياد”، وأستاذ العلوم السياسية “حازم أحمد حسني.

  • طالبت “الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان” النائب العام ووزير الداخلية بتوفير الحماية للقيادي

العمالي “رشاد كمال” والصحفي “سيد عبداللاه” واللذان باتت سلامتهما وحياتهما في خطر، فمنذ قرار المحكمة بإخلاء سبيلهما في 3نوفمبر 2020، أي منذ 15يومًا، تم ترحيل الأول إلى قسم شرطة فيصل بالسويس، والثاني إلى قسم شرطة عتاقة بنفس المحافظة، ومنذ ذلك الحين دأب تابعين لأجهزة أمنية باقتياد كلاهما إلى أماكن مجهولة وإعادتهما ثانية لمقر احتجازهما دون أي سند أو إذن قضائي وفي تحدي سافر لأحكام القضاء. وقد أسفر الأمر أخيرًا عن اختفاء الصحفي “سيد عبداللاه” تمامًا، واقتياد “رشاد كمال” إلى ترحيلات قسم عتاقة، مما يثير المخاوف عن احتمال إعادة تدويره وآخرين في قضية جديدة.

 

إن نجله أضرب عن الطعام داخل محبسه بسجن
والد الناشط السياسي المعتقل "محمد عادل"

المنصورة العمومي، اعتراضًا على إلغاء الزيارات عنه للمرة الثانية يوم 14 نوفمبر 2020، وأضاف محامي المفوضية المصرية للحقوق والحريات، إنه جاري إخطار النيابة العامة بإضراب محمد عادل وأسبابه. ويواجه محمد عادل في القضية رقم 5606 لسنة 2018 إداري أجا، اتهامات ببث ونشر أخبار وبيانات كاذبة، إساءة استخدام وسائل التواصل الاجتماعي، ومشاركة جماعة إرهابية أغراضها.

 

أما على الجناب الاقتصادي والاجتماعي على خلفية انتشار فيروس كورونا :  تراجع فرص العمل والعمل غير الرسمي أكثر القطاعات تأثرًا

الإنتاجية وإمكانيات خلق فرص العمل” إن تحسن النمو في مصر-والذي بلغ 5.4% في المتوسط، في الفترة ما بين (2017 و2019) قبل تفشي كورونا وما حمله من تداعيات اقتصادية، لم ينعكس على فرص العمل والتشغيل. التقرير ربط بين ما رُصد من مستوى التراجع الكبير في فرص العمل، على خلفية انتشار فيروس كورونا، خاصة في فترة ذروة التأثير الاقتصادي للوباء (في أبريل ومايو 2020) من ناحية، وانتشار العمل غير الرسمي من ناحية أخرى، بوصف هذا القطاع هو أكثر القطاعات الاقتصادية التي تأثرت بالوباء بالذات على مستوى العمال.

 

أما عن الحالة الوبائية

أعلن الدكتور “محمد طالب”، مدير “مستشفى عزل النجيلة”، أول مستشفى عزل صحي في مصر، أن الموجة الثانية لفيروس كورونا المستجد أشرس من الموجة الأولى بكثير، وذلك على مستوى سرعة تدهور حالة المصابين مقارنة بالموجة الأولى، كما أن نسبة الشفاء متأخرة، فضلًا عن كثرة الجلطات في الدم في بعض الحالات، واحتياج أغلب الحالات لجهاز تنفس صناعي، بالإضافة إلى زيادة أعداد الإصابة والوفيات بين الشباب في الموجة الثانية، بينما في الموجة الأولى كانت أغلبها لكبار السن، وأصبحت كورونا لا تفرق بين شاب أو كبير.

 

وصل عدد الأطباء ضحايا مقاومة فيروس كورونا إلى

0
شهيدًا وفقاً لصفحة نقابة الأطباء المصرية

ليبيا

تعلقت قلوب واّمال الليبيين خلال هذا الاسبوع في جلسات الحوار الليبي المنعقدة في تونس علها تستطيع ان تنشئ توافق ولو نسبي بين الفرقاء الليبيين وتنهي الصراع المسلح الذي دار في ليبيا خلال الفتراة الماضية وخاصة في ظل نجاح المسار العسكري في استكمال جلساته والخروج بتوافقات كبيرة جدا ترجمة الى مجموعة من الخطوات أولها توحيد حرس المنشئات النفطية في ليبيا.

انتهاء جلسات الحوار السيسي الليبي في تونس بدون المأمول:  

الا أن جلسات المنتدى السياسي الليبي في تونس يبدوا انها لم تحقق ما حققه العسكريين حيثا أختتم، الأحد الموافق 15 – نوفمبر – 2020 في تونس جلسات الحوار السياسي الليبي الذي يجري برعاية أممية، وبمشاركة  75 ممثّلًا عن جميع الجهات، اختارتهم الأمم المتحدة حسب انتمائهم الجغرافي أو السياسي أو الأيديولوجي، ولكن من دون الأطراف الرئيسيّة ، وذلك بعد أسبوع من مناقشات مباشرة تمّ التوصّل خلالها إلى اتّفاق على تنظيم انتخابات في 25 ديسمبر 2021، دون تحديد ما إذا كانت انتخابات رئاسيّة أو برلمانيّة أو انتخابات عامّة، وبدون تحديد الممثّلين تحديد صلاحيّات حكومة موحّدة مكلّفة تنظيم الانتخابات وتلبية احتياجات الليبيين.[1] كما كان هناك اتفاقًا تامًا على تمثيل المرأة والشباب في المناصب السيادية بنسبة الثلث.

وتوافق المشاركين على إجراء لقاء افتراضي خلال أسبوع، كما قرروا منذ اليوم الأول أن يجري التصويت على الشخصيات بنسبة 75%، كما كان هناك نقاش حاد حول مقترح استبعاد الشخصيات، التي تحملت مسؤوليات منذ 2014، لكنة لم يحصل إلا على 61% والمطلوب 75 %، وقد طالبت استبقاني وليامز  رئيسة بعثة الأمم المتحدة بالانابة من المشاركين في الحوار الليبي تشكيل لجنة قانونية في الأيام المقبلة لمعالجة القاعدة الدستورية المتعلقة بالانتخاب، لافتة إلى أن تلك اللجنة ستكون من المشاركين في الملتقى، وأن وضع قاعدة دستورية يحتاج لمجلس رئاسي وحكومة موحدين “وهذا ما يمكن تحقيقه بعد تأسيسهما، وفي خبر أزعج جل الليبيين تحدثت مصادر متابعة للملف الليبي عن رشاوى بمبالغ ضخمة تُقدم لأعضاء مشاركين في ملتقى الحوار السياسي الليبي في تونس.

وعلى المستوى الصحي أعلنت السلطات الصحية في ليبيا، الأربعاء الموافق 18 نوفمبر 2020، انخفاض أعداد الإصابات بفيروس كورونا المستجد المسبب لمرض (كوفيد-19)، وارتفاع الوفيات. وسجلت ليبيا 529 إصابة جديدة، وشفاء 756 حالة، فضلا عن وفاة 12 شخصًا، خلال ال24 ساعة الماضية.

وقال المركز الوطني لمكافحة الأمراض في ليبيا، في بيان، إن العاصمة طرابلس شهدت العدد الأكبر من الإصابات الجديدة بواقع 270 إصابة و385 حالة شفاء، فيما لم تشهد أي حالات وفاة، وأشار إلى أن العدد الإجمالي للمصابين بفيروس كورونا في ليبيا ارتفع إلى 75 ألفا و465 شخصا، بينهم 28 ألفا و285 حالة نشطة، ووفاة 1053، وانطلقت حملة التطعيم ضد مرض الإنفلونزا الموسمية والتي تستهدف الفئات المعرضة لأخطار الإصابة من العاملين في المرافق الصحية وكبار السن والنساء الحوامل والذين يعانون من الأمراض المزمنة، ومن المقرر أن تستمر الحملة حتى 28 نوفمبر 2020، بمختلف مراكز التطعيم بالبلديات في أنحاء ليبيا.  

 

وعلى الصعيد الحقوقي مازالت فوضى السلاح قائمة:

أعلنت كتيبة «الضمان» تاجوراء وفاة أحد أفرادها ويدعى محمد النعمي، داخل سجون كتيبة “أسود تاجوراء” تحت التعذيب، بعد أن وقع أسيرًا في الاشتباكات الأخيرة بين الكتيبتين، وقالت الكتيبة في بيان على صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك: “تلقينا نبأ وفاة المغدور الشاب.. محمد إبراهيم النعمي، الذي كان يقاوم أشد أنواع التعذيب في سجون.. كتيبة أسود تاجوراء حتى فارق الحياة”، ولفتت إلى أن محمد النعمي انضم في الآونة الأخيرة إلى “كتيبة الضمان”، قبل أن يتم أسره. وفي 25 سبتمبر الماضي، استيقظ سكان منطقتي بئر الأسطى ميلاد و«البيفيو» المحاذية لمنطقة تاجوراء، شرق العاصمة طرابلس، على أصوات إطلاق الرصاص ودوي الأسلحة المتوسطة والثقيلة، فيما تبين أنها اشتباكات بين فصيلين مسلحين في المنطقة هما كتيبتا الضمان وأسود تاجوراء، وبعدها بساعات أمر وزير الدفاع في حكومة الوفاق صلاح الدين النمروش بحل «الكتيبتين المتنازعتين»، وإحالة قادتهما إلى المدعي العسكري العام للتحقيق.

كما طالبت المنظمة الدوليّة للهجرة، بالإفراج المنظم عن جميع المهاجرين المحتجزين في ليبيا، مؤكدة أن المهاجرين الموجودين في مراكز الاحتجاز بجميع أنحاء البلاد يواجهون ظروفا عصيبة، خصوصًا في وقت الشتاء وشددت المنظمة في بيان لها على ضرورة اعتماد بدائل لاحتجاز المهاجرين تضمن الحد الأدنى من السلامة، مؤكدة أن فرقها تواصل تقديم المساعدة الإنسانية للمهاجرين المحتجزين.

تونس

تدعيم العلاقات الديبلوماسية لتحسين الميزانية :

كنهاية كل سنة , من أكثر المواضيع التي تطرح أمام مجلس النواب هذه الفترة هي الحسم في الميزانية السابقة و اللاحقة للبلاد . و بما أن وضع البلاد لهذه السنة هو وضع استثنائي بسبب أزمة كورونا وتداعياتها على الوضع الاقتصادي و المالي, فإن هذه المسألة قد تتطلب وقت أطول لمعالجتها. إذ يشرع المجلس بداية من يوم السبت المقبل , الموافق ل 21 نوفمبر في مداولات ميزانية 2021.

في الأثناء، طُرحت العلاقة مع البنك المركزي ودوره الأساسي في تصور وبناء التوازنات المالية للدولة، والإطار القانوني الذي يسمح له بلعب دوره المحوري.

وفي إطار متابعة العمل البرلماني بالمجلس, أكّد وزير العدل محمد بوستة خلال جلسة استماع يوم الثلاثاء 17 نوفمبر 2020، بلجنة التشريع العام في البرلمان أنّ السجون التونسية تشكو من الإكتظاظ، مشيرا إلى أنّ عدد المساجين يقدر بـ

0
سجين من بينهم نحو
0
موقوف

أي  بمعدل 1.48 متر لكل سجين.وشدّد على ضرورة تدعيم العقوبات البديلة، وإلغاء العقوبات السجنية بالنسبة للمخالفات البسيطة وتعويضها بخطايا مالية مثلا.

وقد قال وزير الداخلية توفيق شرف الدين إثر جلسة استماع صلب لجنة الأمن والدفاع بالبرلمان يوم الإثنين 16 نوفمبر 2020 إنّ الأرقام تؤكّد انخفاض منسوب الجريمة في الفترة الأخيرة في تونس .وأرجع الوزير عدم اطمئنان التونسيين ومخاوفهم من انتشار الجريمة في المجتمع إلى تداول الجرائم على مواقع التواصل الإجتماعي والإعلام الإلكتروني، بما يوحي للمتلقي بتفاقم الجريمة في حين أنّ الأرقام تبيّن أنّها تقلّصت .وشدّد الوزير على أنّ عدم شعور المواطن التونسي بالطمأنينة يستدعي جهودا مضاعفة من قبل وزارة الداخلية. مما سيكون له تأثير جيد على الوضع الأمني للبلاد خلال الفترة القادمة.

وفي المشهد الحزبي والبرلماني، لاتزال الأزمة متواصلة في حركة النهضة، إذ شهدت الدورة 43 لشورى النهضة انسحاب حوالي ثلث الأعضاء كخطوة إحتجاجية. كما قرر مجلس شورى الحركة تأجيل مؤتمر الحركة إلى موفى السنة الحالية.

وفي نفس إطار التعاون و تدعيم العلاقات الديبلوماسية , إستقبل رئيس الحكومة هشام مشيشي اليوم الثلاثاء 17 نوفمبر 2020، بقصر الحكومة بالقصبة، ماركيس كورنارو  Marcus Cornaro، السفير الجديد للاتحاد الأوروبي بتونس.

وأشاد رئيس الحكومة بالمستوى المتميّز الذي بلغته العلاقات التونسية الأوروبيّة مؤكّدا حرص الجانب التونسي على تعزيز الشراكة الاستراتيجية مع الاتحاد الأوروبي وتوسيع مجالاتها، مؤكدا على تلاقي توجهات الحكومة واولوياتها مع الخطوط العريضة لبرامج بعثة الاتحاد الاوروبي بتونس.

كما عبٌر رئيس الحكومة بالمناسبة عن استعداده لمد يد المساعدة من أجل تسريع انجاز البرامج التنموية الممولة من طرف الاتحاد الأوروبي. 

و لاتزال الأزمة متواصلة في حركة النهضة، إذ شهدت الدورة 43 لشورى النهضة إنسحاب حوالي ثلث الأعضاء كخطوة إحتجاجية. كما قرر مجلس شورى الحركة تأجيل مؤتمر الحركة إلى موفى السنة الحالية.

مساعدات أجنبية للنهوض بالبطالة والوضع السياحي :

بالنسبة للوضع الاقتصادي, فقد شهد النمو الاقتصادي بتونس تراجعا بنسبة 10% خلال الأشهر التسعة الأولى من 2020.

ولكن المفرح في الأمر هو تراجع نسبة البطالة , إذ كشف المعهد الوطني للاحصاء ان نسبة البطالة قد تراجعت خلال الثلاثي الثالث من سنة 2020 الى حدود 16,2 بالمائة مقابل 18 بالمائة في الثلاثي الثاني. وبين المعهد ان نتائج المسح الوطني حول السكان والتشغيل للثلاثي الثالث من السنة الحالية قد افرز ان عدد العاطلين عن العمل قد بلغ 676,6 الف مقابل 746,4 الف عاطل عن العمل في الثلاثي الثاني.واضاف المعهد ان 69,3 الف من بين العاطلين عن العمل فقدوا وظائفهم بسبب جائحة كوفيد 19، مشيرا الى ان 29 الف منهم لم يعودوا الى العمل رغم ان مشغليهم قد استانفوا نشاطهم بعد فترة الحجر الصحي.

وبشان تطور البطالة حسب الجنس كشف المعهد ان نسبة البطالة في صفوف الذكور قد تراجعت الى13,5 بالمائة وكذلك الشان بالنسبة للبطالة في صفوف الاناث التي انخفضت لتستقر في مستوى 22,8 بالمائة. اما بخصوص البطالة من بين الشباب فقد سجل المسح نسبة بطالة في حدود 35,7 بالمائة وتقدر هذه النسبة في حدود 35,4 بالمائة لدى الذكور وفي حدود 36,2 لدى الاناث.

وفي هذا الإطار, توجهت عدة تنسيقيات من مختلف جهات الجمهورية صباح اليوم الاثنين 16 نوفمبر 2020 إلى ساحة الحكومة بالقصبة للمطالبة بنشر النصوص الترتيبية الخاصة بتطبيق القانون عدد 38 القاضي بتشغيل من طالت بطالتهم.
وتشهد عدّة ولايات أيضا وقفات احتجاجية مماثلة بسبب عدم تجاوب الحكومة مع مطالب المعطلين

قررت الولايات المتحدة الأمريكيّة من خلال الوكالة الامريكية للتنمية الدوليّة بتونس، تعبئة ما بين 30 و50 مليون دولار في إطار برنامج “زر تونس” لتنمية السياحة المستديمة خلال السنوات الخمس القادمة، وفق ما أعلنت عنه المديرة العامّة للتعاون الدولي بوزارة السياحة منى غليس.

كما قام الاتحاد الأوروبي ووكالة التعاون الألماني والتعاون السويسري بتعبئة نحو 50،5 مليون أورو أيضًا، في إطار “تونس وجهتنا” وبرنامج تنويع السياحة وتطوير سلاسل القيمة المتعلّقة بالصناعات التقليديّة وتثمين الموروث الثقافي، الذّي يهم الفترة من 2020 إلى 2024″.

و في إطار التعاون الاقتصادي بين البلدين , استأنف معبر راس جدير الحدودي بولاية مدنين، ظهريوم السبت 14 نوفمبر، نشاطه بعد غلقه من الجانب الليبي لعدة أشهر، حيث استقبل اليوم أولى السيارات قادمة من الجانب الليبي والتي خضع ركابها للبروتوكول الصحي المعتمد من الجانبين.

وقد رئيس الحكومة هشام المشيشي, خلال زيارته للمعبر، أن الغلق ساهم في مزيد تدهور الوضع الاقتصادي والتنموي في بنقردان خصوصًا وولاية مدنين والجنوب التونسي عمومًا.

ولمعالجة القطاع السياحي ,الأكثر تضررا خلال الجائحة الأخيرة تم الموافقة على المقترحات المتعلقة بالضمان الاجتماعي شريطة المحافظة على مواطن الشغل واستمرار صرف الأجور لكل المتدخّلين في قطاع السياحة، والمتمثلة في تكفّل الدولة بمساهمات الأعراف بعنوان الثلاثية الرابعة لسنة 2020، والأولى والثانية لسنة 2021، وتمكين العمّال المحالين على البطالة الفنية والأدلاء السياحيين من منحة شهرية قدرها 200 دينار طيلة فترة البطالة الفنية.، وتنفيذ برنامج رسكلة وتكوين مستمر لفائدة عمال القطاع السياحي المحالين على البطالة الفنية تتحمل كلفته بصفة استثنائية على موارد صندوق تنمية القدرة التنافسية في قطاع السياحة، مع تمكين المنتفعين بهذا البرنامج من منحة حضور قدرها 300 دينار تسند في نهاية التكوين وتحمل على ميزانية الدولة.

في إنتظار التلقيح يتفاقم الوضع الصحي :

تفاقم الوضع الصحي في الآونة الأخيرة، كما أكدت الدكتورة نصاف بن علية على أن تونس أصبحنت تسجل حوالي : 

بين 50 / 0
حالة وفاة في اليوم

والأمر يزيد تعقيدا لغياب التغطية الصحية الكافية و لاهتراء البنية التحتية للمستشفيات. لذلك يعتزم رئيس الحكومة مواصلة العمل بالإجراءات الاستثنائية من أجل مجابهة فيروس كورونا لمدة 3 أسابيع أخرى.

كما تم إغلاق دور العبادة وتعليق إقامة الصلاة فيها والذي على إثره قام المجلس النقابي للأئمة وإطارات المساجد بإصدار بيان ,أكّد فيه إعتزامه رفع قضية استعجالية لدي المحكمة المختصة لإلغاء قرار غلق المساجد .

ولا يخلو الأمر من القيام بأعمال تخريب وشغب, إذ أذنت النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية صفاقس 2 بفتح بحث تحقيقي في جريمة اختفاء وسرقة 37 قارورة أوكسجين طبي من مستودع صيدلية المستشفى الجامعي الحبيب بورقيبة بصفاق.

ولكن يقترب الأمل لانفراج الأزمة باقتراب وصول التلقيح . إذ تنتظر تونس وصول تلقيح فعال بنسبة 94.5٪، وكشف وزير الصحة أنّ مخبر ”مودرنا” هو أحد المخابر العالمية من ضمن ثلاث مخابر منضوية تحت مبادرة كوفاكس (ِCOVAX) التي أطلقتها منظّمة الصحة العالمية لتوفير اللقاحات للدول ذات الإمكانيات المحدودة على غرار تونس المنخرطة في هذه المنظومة.وأبدى الوزير تفاؤله بشأن حصول تونس على التلقيح حال جهوزه بحكم انخراطها في هذا البرنامج، مضيفا أنّه سيتمّ  توفير حوالي 4 ملايين جرعة في مرحلة أولى (جرعتين لكلّ شخص)، وهو ما سيمكّن 20٪ من التونسيين من الحصول على التلقيح.

القضاء يحتضر ويطالب برد اعتباره:

على إثر وفاة القاضية سنية العريضي  بكورونا بسبب عدم قدرتها على مواصلة دفع مصاريف مصحة خاصة كانت تقيم بها, قررت جمعية القضاة الدخول في إضراب لمدة 5 أيام , بداية من يوم الاثنين 16 نوفمبر. ذلك و مع إمكانية التصعيد في حال عدم الاستجابة لمطالبهم, خاصة مطالب التغطية الصحية المتعلقة بإمكانية التداوي بالمستشفى العسكري. وقد أكّد رئيس جمعية القضاة التونسيين أنس الحمايدي, يوم الثلاثاء 17 نوفمبر 2020، نجاح الإضراب بنسبة

0 %

والذي انطلق أمس ويتواصل لـ5 أيام بكافة محاكم الجمهورية، تحت شعار “الدولة لا تستمر بعدالة تحتضر”.

وفي نفس الإطار, طالبت الهيئة الوطنية للمحامين بتونس، في بيان اليوم الإثنين 16 نوفمبر 2020، الحكومة باتخاذ الإجراءات الاستثنائية اللازمة لردع الممارسات الخطيرة التي تقوم بها بعض المصحات الخاصة وتفعيل آلية التسخير. ودعت، إلى المساواة بين جميع المواطنين في الحق في التداوي بجميع المستشفيات العمومية دون استثناء بما فيها المؤسسات الاستشفائية العسكرية بكامل التراب التونسي وتعميم المستشفيات الميدانية والتكثيف من التحاليل، مطالبة الحكومة بالتعاطي بأكثر جدية وتوفير الاعتمادات الضرورية لمجابهة الموجة الثانية.

إضراب: بين الحاجة والضرورة والإجراءات الرسمية

كما أكدت الجامعة العامة للنفط و المواد الكيماوية دخول أعوان شركة OMV البترولية في إضراب احتجاجي عن العمل  يومي 27 و28 نوفمبر 2020 بمواقع الإنتاج و الإدارة العامة للشركة بكل من تونس و تطاوين وذلك إثر فشل المفاوضات مع إدارة الشركة على إثر الطرد التعسفي لعدد من العمال و النقابيين و استنفاذ جميع طرق الحوار  من أجل ارجاعهم لعملهم وفق نص برقية إضراب وجهتها إلى وزارات الاشراف و ادارة الشركة.

كما أعلن أعضاء مجلس عمادة المهندسين التونسيين دخول كافة منظوريهم بالمؤسسات والمنشآت العمومية في إضراب عام لمدة ثلاثة أيام من 30 نوفمبر إلى 2 ديسمبر .ووصف عميد المهندسين التونسيين كمال سحنون في برقية الإضراب صمت الحكومة بـ”المُهين بالرغم من تتالي إحتجاجات المهندسين وآخرها إضراب 27 أكتوبر’.

وجراء تواصل إتخاذ و تمديد إجراءات صارمة للتوقي من كورونا, استنكرت الغرفة الوطنية لأصحاب المقاهي صنف 1، في بيان لها اليوم 17 نوفمبر 2020، قرار تمديد الإجراءات الخاصة بالتوقي من كورونا بثلاثة أسابيع دون أن يكون مصحوبا بأي إجـراء تعويضي للقطاع. وطالبت الغرفة، في بيانها، بتعديل توقيت غلق المقاهي مع توقيت حظر الجولان على غرار عديد الأنشطة الاقتصادية الأخرى مع احترام البروتوكول الصحي، إضافة إلى تأجيل سداد كل الفواتير الخاصة بالاستغلال.

ولم ينج الوضع الثقافي للبلاد من تداعيات هذه الجائحة, إذ أن الوحدات الأمنية تولت منذ قليل فض اعتصام الفنانين بالقصبة بالقوة العامة وباستعمال الغاز المسيل للدموع، وذلك بعد مراجعة النيابة العمومية، سيما إثر غلق الاعتصام للطريق ومنع العربات من المرور.ويذكر أنه وفي مواصلة للتحركات الاحتجاجية للنقابة التونسية للمهن الموسيقية، اجتمع الفنانون صباح اليوم الاثنين 16 نوفمبر للاعتصام أمام وزارة الشؤون الثقافية بالقصبة  للمطالبة بوقف حظر التجول تحت شعار “سيب الليل”.

إعتداءات تطال “الأصوات” والجسد والبيئة :

عبّرت النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين اليوم الأحد في بيان لها، عن تضامنها المطلق مع الصحفية منى البوعزيزي والصحفي علي الطرابلسي اللذين تعرضا إلى اعتداءات على خلفية ممارستهم لعملهم الصحفي، وحسب بيان النقابة، فقد استهدفت صفحات وحسابات شخصية لأمنيين على شبكة التواصل الاجتماعي “فايس بوك” في 13 نوفمبر 2020 جريدة “الشروق” والصحفية بها منى البوعزيزي إثر نشرها ملفًا حول “أوكار الدعارة” بولايات سوسة ونابل والقيروان بتاريخ 12 نوفمبر 2020.

فقد نشرت الصفحة الرسمية للنقابة الأساسية للأمن الوطني بالقيروان تدوينة استهدفت فيها الصحفية وعمدت إلى سبها وشتمها متهمة إياها بنشر أخبار زائفة حول تورط أحد الأمنيين بالقيروان في حماية هذه الأوكار المخالفة للقانون. وفي سياق أخر، تعرض يوم السبت 14 نوفمبر 2020 الصحفي بـ “راديو ماد” علي الطرابلسي إلى المنع من العمل  من قبل مسؤولين بلديين خلال اجرائه تقريرًا حول ظروف العمل بالمستودع البلدي خلال جائحة “كورونا”، وقد طالب المسؤولون الصحفي بترخيص التصوير المسبق مما اضطره إلى مغادرة المكان خائفًا من ردود أفعال انتقامية.

وفي متابعة لملف النفايات الإيطالية المستوردة الذي أثار جدلًا مؤخرًا، وضحت العميد في الديوانة ريم عمروني حوات أنّ الشركة التي ورّدت النفايات من إيطاليا، صرّحت بأنّ محتويات الحاويات هي فضلات بلاستيكية متأتية من التصنيع ووصلت البضاعة يوم 26 ماي 2020، ووقع إيداع التصريح الديواني يوم 9 جوان وطلبت المصالح الجهوية للديوانية موافقة الجهات المعنية وتحديدًا وزارة البيئة قبل الرفع. وبيّنت أنّ القانون التونسي لا يمنع توريد الفضلات البلاستيكية وأنّه اجتهاد من الديوانة تتم المطالبة بموافقة من الوزارة. وأكّدت تعهّد الإدارة العامة للديوانة بالملف بعد ثبوت أنّ محتوى النفايات منزلية وليست بلاستيكية وستلجأ إلى المحكمة، حسب قوله.

كما تشهد البلاد منذ فترة تزايد ملحوظ في ظاهرة العنف والاعتداءات, إذ أصبح الحق في السلامة الجسدية و التنقل بأريحية بمثابة الحلم خلال هذه الفترة, إذ أن تدخل شاب لإنقاذ فتاة كانت تتعرض لعملية براكاج أودى بحياته في حادثة جدت يوم الثلاثاء بالملاسين وقد تمكن أعوان الأمن من إلقاء القبض على الجاني.

فيما يتعلق بآخر تطورات انتشار الفيروس في مصر ، تونس و ليبيا
أخر تحديث : 19/11/2020 - 15:00
0
العدد الإجمالي
0
حالات الشفاء
0
عدد الوفايات
0
العدد الإجمالي
0
حالات الشفاء
0
عدد الوفايات
0
العدد الإجمالي
0
حالات الشفاء (لا يوجد معطيات)
0
عدد الوفايات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق