النشرة الاسبوعية

النشرة الأسبوعية من08 الى 16 جولية 2021

مصر

مجلس النواب على نفس المنوال: يعدل لائحته الداخلية لرغبة مستقبل وطن والموافقة على قوانين الرئيس والعمل على تشريعات للدفاع عن حقوق المرأة 

وافق مجلس النواب، خلال جلسته العامة، برئاسة المستشار الدكتور حنفى جبالى، على قرار رئيس الجمهورية رقم 290 لسنة 2021 بشأن مد حالة الطوارئ المعلنة في البلاد ثلاثة أشهر جديدة تبدأ من الساعة الواحدة من صباح يوم السبت الموافق 24 يوليو الجاري .

ومن أبرز ما تضمنته، وضع تنظيم متكامل ومنضبط لآلية عمل الوكيلين وتوزيع الاختصاصات بينهما بعد انتخابهما وفق الدستور والقانون وهذه اللائحة، وذلك بأن يتم:

وتضمنت التعديلات أن يتم تمثيل الأحزاب التى لها 3 مقاعد بالمجلس باللجنة العامة بدلًا من 10 مقاعد، كما عالجت التعديلات الإشكاليات العملية فى قواعد وشروط ترشيح أعضاء اللجان النوعية، وانتخاب الرئيس والوكيلين وأمين السر فى بداية كل دور انعقاد، كما منحت التعديلات لرئيس المجلس اختصاص إحالة مشروعات القوانين إلى مجلس الدولة التى يرى أهمية إحالتها فى المراحل السابقة على عرضها على المجلس، بالإضافة إلى اختصاص الممنوح للمجلس. وتم استحداث حكم مؤداه سقوط مشروعات القوانين المقدمة من عشر أعضاء المجلس بانتهاء الفصل التشريعي الذي قدمت فيه ما لم يكن المجلس قد بدأ في مناقشتها .

كما وافق مجلس النواب نهائيًا على تعديل بعض مواد قانون العقوبات التي تغلظ العقوبة على جريمة التحرش الجنسي، وتضمنت التعديلات التي كان قد تقدم بها ممثل الأغلبية البرلمانية لحزب مستقبل وطن، النائب أشرف رشاد، ووافق عليها المجلس الآتي:

نشرت الجريدة الرسمية، تصديق رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي، على قانون جديد برقم 134 لسنة 2021 يتضمن إدخال تعديلات في ثلاثة قوانين تخص القوات المسلحة، ووافق مجلس النواب بأغلبية ثلثي أعضائه الأسبوع الماضي على مشروع قانون قدمته الحكومة للبرلمان في 13 يونيو الماضي لتعديل ثلاثة قوانين هي:

أخيرًا النيابة العامة تقبل تعيين المرأة أعمالًا لقرار الرئيس عبد الفتاح السيسي 

أعلنت النيابة العامة قبول تعيين المرأة لأول مرة في تاريخها، إعمالًا لقرار المجلس الأعلى للهيئات القاضية برئاسة الرئيس السيسي، وذلك بنظام الندب من الهيئات الأخرى، وذكرت النيابة في بيان، أن المستشار النائب العام أمر بتشكيل لجنة لعقد لقاءات بقاضيات لنظر ندبهن للعمل بالنيابة العامة، كما أشارت النيابة إلى أن اللجنة بدأت أعمالها بمقر مكتب النائب العام، حيث التقت ببعض القاضيات ونظرت ملفاتهن، وستستمر اللجنة في الانعقاد حتى الانتهاء من أعمالها، ومن ثَمّ يتم العرض على المستشار النائب العام، لاتخاذ قرار ندب بعضهن للعمل بالنيابة العامة بعد العرض على جلس القضاء الأعلى في أول شهر أكتوبر القادم .

المصادرة المقنعة تكتيك قديم حديث الأمن المصري

في الوقت الذي أعلن فيه عددً كبير من النشطاء بينهم المحامي خالد علي عن توافر الديوان” كيرلي” لأحمد دومة في منافذ الدار بمعرض الكتاب، وهو ديوان بالعامية كتبه الناشط السياسي، المسجون منذ ديسمبر 2013، بسبب اتهامات تتعلق بقانون التظاهر، إلا أن التعليمات الأمنية كانت واضحة بمنع عرضه وبيعه، في الوقت الذي وصف مصدر مطلع على عمل المعرض الإجراء “المصادرة المقنعة” التي لا يمنعها القانون، فالتعليمات الأمنية سبقت توزيع الديوان على المكتبات، فمن الناحية القانونية جميع إجراءات إصدار الكتاب سليمة، من التعاقد مع شقيق دومة والحصول على رقم إيداع من دار الكتب، فضلًا عن أن محتواه لا يتضمن أي نقدًا سياسيًا، ولكن من الناحية الواقعية، إنهم لم يستطيعوا الإعلان عن هذا الإجراء أو معارضته، حتى لا يتم استفزاز الأمن لأنه لا يوجد ما يمنعهم من مصادرة جميع النسخ المطبوعة من كتاب دومة أو سحب كتب أخرى تخص الدار أو غيرها داخل المعرض .

عباس كامل مدير المخابرات المصرية يطالب أعضاء الكونجرس بسجن محمد سلطان

أربعة ملفات قال إنها تخص “الأمن القومي المصري” لمناقشتها مع كبار المسؤولين الأمريكيين، أحدها كان الناشط محمد سلطان، وذلك أثناء وجوده في الكونجرس، وأصر على أن الولايات المتحدة وعدت في عام 2015 بأنه إذا أطلقت مصر سراح الناشط الأمريكي محمد سلطان، فسوف يقضي بقية عقوبة السجن المؤبد في سجن أمريكي، متسائلًا: “فلماذا سلطان حر ويعيش في فرجينيا؟”، ولم يكتف بذلك، بل سلم نواب الكونغرس وثيقة تبدو كاتفاقية موقعة بين مسؤولين مصريين وأمريكيين تنص على قضاء سلطان السجن في أمريكا عبارة عن وثيقة تسليم الانتربول المصري لسلطات أمريكا.
وأُطلق سراح الناشط محمد سلطان، الذي يحمل الجنسيتين المصرية والأمريكية، ورُحِّل إلى الولايات المتحدة الأمريكية يوم 30 مايو 2015، بعد أن أمضى سنة وتسعة أشهر في السجن في مصر، وقد جاء هذا بعدما أصدر عبد الفتاح السيسي، في 12 نوفمبر 2014، قرارًا بقانون يجيز له الموافقة على تسليم المتهمين ونقل المحكوم عليهم من غير المصريين إلى دولهم، “وذلك لمحاكمتهم أو تنفيذ العقوبة الصادرة بحقهم” .

الناشط-المصري-الأمريكي-محمد-سلطان
الناشط لمصري الأمريكي حمد سلطان

التنكيل بالأمل 

قضت محكمة النقض، بتأييد قرار محكمة الجنايات بإدراج زياد العليمي البرلماني السابق ورامي شعث نجل وزير الخارجية الفلسطيني الأسبق و11 آخرين على قوائم الإرهابيين، لمدة 5 سنوات، وجاء حكم النقض -البات-، بتأييد إدراج المتهمين، بعد رفض طعنهم لإلغاء القرار، كان النائب العام تقدم بطلب إلى محكمة الجنايات حمل رقم 1 لسنة 2020 قرارات (إدراج إرهابية) بشأن القضية 571 لسنة 2020 حصر أمن دولة المعروفة بخلية الأمل، للموافقة على إدراج المتهمين بقوائم الإرهابيين، وقررت محكمة جنايات القاهرة الموافقة على طلب النائب العام، بإدراج المتهمين على القائمة لمدة خمس سنوات تبدأ من تاريخ إصدار القرار مع ما يترتب على ذلك من آثار طوال هذه المدة .
في نفس بدأت محكمة جنوب القاهرة، أولى جلسات محاكمة زياد العليمى، وهشام فؤاد، وحسام مؤنس، وحسام ناصر كامل، ومحمد بهنسى مسعد، وفاطمة رمضان، في قضية جدية تحمل رقم 957 لسنة 2021 أمام محكمة أمن الدولة طوارئ، وذلك بعد مرور سنتان عليه في الحبس بدون إجراء تحقيقات في خصوص تلك القضية مطلقًا وهو ما أكده محامو الدفاع .

أيدت محكمة النقض المصرية الأحد الحكم الصادر في سبتمبر 2019 على عشرة من المنتمين لجماعة الإخوان المسلمين بينهم المرشد العام محمد بديع، لتقضي بالسجن 25 عامًا على بديع وتسعة من قادة الجماعة أدينوا باقتحام السجون إبان ثورة يناير، وبرأت المحكمة ثمانية آخرين من قادة الجماعة المصنفة “إرهابية” في مصر وألغت أحكام محكمة الجنايات بحبسهم 15 عامًا، ومن الجدير بالذكر أن أحكام محكمة النقض نهائية ولا يمكن الطعن بها .

هل تحمي الأجهزة الرسمية للدولة المصرية حقًا النساء وتحترمها 

بعد تقرير تفاعلي نشرته نيويورك تايمز، الأسبوع الماضي، تضمن شهادات لحوالي 12 امرأة مصرية -فضلن عدم الكشف عن هوياتهن، باستثناء الناشطتين ملك الكاشف وأسماء عبدالحميد- تحدثن عن تعرضهن لانتهاكات واعتداءات جنسية في أقسام أو سجون أو مستشفيات، أثناء فترات احتجازهن السابقة، هذا وقد علقت الجريدة، على بيان نشرته وزارة الداخلية، نفت فيه وقوع انتهاكات جسدية ممنهجة لبعض المحتجزات، كانت الجريدة قد نشرت شهاداتهن قبل أسبوع، بأن البيان لم يوضح المصدر الأمني الذي نقل عنه، ولم يوضح إن كان قد تم التحقيق في ادعاءات النساء، فضلًا عن أنه لم يقدم تفسيرًا لاستبعاد مشكلة منهجية، كانت الداخلية نفت، تعرض بعض المحتجزات داخل السجون لما أسماه البيان انتهاكات جسدية ممنهجة أثناء فترة احتجازهن، واعتبرت أن التصريحات لعدد من العناصر الإثارية في إحدى الصحف الأجنبية، هي محاولة ضمن محاولات مستمرة لنشر الشائعات والأكاذيب، وأكدت نيويورك تايمز بأن النساء كلهن تمسكن برواياتهن المنشورة في التقرير حتى بعد نفي الداخلية، التي لم ترد على مطلبنا للحصول على مزيد من المعلومات حول البيان .

بسبب تغريدة كتبها منذ أكثر من عام حسام بهجت يواجه التحقيقات .. وقضية منظمات المجتمع المدني ولأول مرة منذ عشرة سنوات استدعاء جمال عيد للتحقيق 

قررت النيابة العامة إحالة مدير المبادرة المصرية للحقوق الشخصية، حسام بهجت، إلى المحاكمة يوم 7 سبتمبر المقبل في اتهامه بإهانة هيئة نظامية، ونشر شائعات كاذبة تفيد تزوير نتيجة الاستحقاق الانتخابي، واستخدام مواقع التواصل الاجتماعي في ارتكاب جرائم بحسب ما كتبه بهجت على تويتر، وكانت النيابة قد استدعت بهجت للتحقيق معه في القضية رقم 35 لسنة 2020، منتصف يونيو الماضي، على خلفية بلاغ مقدم من القائم بأعمال الهيئة الوطنية للانتخابات، في ديسمبر الماضي، بسبب نشر بهجت تغريدة على تويتر حمّل فيها الرئيس السابق للهيئة لاشين إبراهيم، مسؤولية ما شاب الانتخابات البرلمانية الأخيرة من تلاعب، وأُخلي سبيل بهجت بعد التحقيق معه بالضمان الشخصي.
وقال المتحدث باسم الخارجية الأمريكية، في مؤتمر صحفي بالبيت الأبيض في واشنطن، أن بلاده قلقة من استمرار توجيه التهم وحبس قادة المجتمع المدني والصحفيين والأكاديميين في مصر، والتضييق عليهم، مسلطًا الضوء على توجيه الاتهامات رسميًا للمدير التنفيذي للمبادرة المصرية للحقوق الشخصية، حسام بهجت، موضحًا أن حكومته خاطبت الحكومة المصرية بشأن بهجت معبرة عن اعتقادها القوي أن أفرادًا مثله لا يجب استهدافهم لتعبيرهم عن آرائهم بشكل سلمي، وأضاف برايس أن استهداف ومقاضاة فريق المبادرة ومنظمات المجتمع المدني، بما في ذلك المتهمون في قضية 173 لسنة 2011 المعروفة باسم قضية منظمات المجتمع المدني يعد انتهاكًا لحقوق المصريين في حرية التعبير وحقهم في تأسيس والانضمام إلى جمعيات، وتهدد استقرار مصر ورخائها. وأضاف برايس أن الولايات المتحدة ستستمر في مساندة المدافعين عن حقوق الإنسان والصحفيين حول العالم، وباعتبارها شريك استراتيجي لمصر، أعربت الولايات المتحدة عن مخاوفها للحكومة المصرية، وستستمر في ذلك.
وعلى الجانب الآخر صرح مدير الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان، جمال عيد، أحد المتهمين في قضية المجتمع المدني، أنه تم استدعائه للتحقيق، يوم الأحد 19 يوليو الحالي، للمرة الأولى منذ بداية القضية قبل عشر سنوات، أمام قاضي التحقيق، المستشار علي مختار.

نجوع لنحيا استغاثة من المسجونين والنشطاء  

يواصل 4 من السجناء إضرابهم عن الطعام، وسط مخاوف من تدهور حالتهم الصحية، في المقابل تزداد الدعوات التضامنية معهم من خارج السجون، من نشطاء ومتضامنين، أعلنوا الدخول في إضراب رمزي عن الطعام لمدة 24 ساعة لدعمهم، ودعم مطالبهم، الصحفي هشام فؤاد مُضرب عن الطعام قبل 8 أيام احتجاجًا على تجاوه فترة حبسه احتياطيًا سنتين، بالمخالفة للقانون. وهو ثالث سجين سياسي يضرب عن الطعام خلال الفترة الحالية، بعد الباحث أحمد سمير سنطاوي الذي تجاوز إضرابه 20 يومًا، والمهندس أحمد بدوي الذي تجاوز إضرابه شهرًا. قبل أن تدخل علاء القرضاوي في إضراب هي الأخرى عن الطعام. وفقًا لمحاميها.
أعلنت الصحفيات منى سليم، إيمان عوف، وهدير المهدوي، الدخول في إضراب عن الطعام لمدة يوم واحد،للتضامن رمزيًا مع الصحفي هشام فؤاد، وتضامنًا مع السجناء المضربين عن الطعام والزملاء الصحفيين المحبوسين، وقبلهن دخل الكاتب الصحفي والمرشح السابق على مقعد نقيب الصحفيين كارم يحيى في إضراب لمدة 24 ساعة، واعتصم في مقر نقابة الصحفيين رافعًا شعار “نجوع لنحيا”، للمطالبة بإخلاء سبيل فؤاد، وكل الصحفيين المحبوسين، وسجناء الرأي، حتى استجاب لدعوة أسرة فؤاد، بفك الإضراب والاعتصام، خوفًا على صحته.
ومن داخل المنازل، أعلن عدد من النشطاء، على رأسهم الدكتورة عايدة سيف الدولة، والدكتورة ليلى سويف، ومحمد زارع، وإكرام يوسف، إضراب تضامني للمطالبة بإخلاء سبيل سجناء الرأي.

في مفاجئة للجميع قررت النيابة العامة، إخلاء سبيل الناشطة السياسية إسراء عبد الفتاح، وعبد الناصر إسماعيل نائب رئيس حزب التحالف الشعبي الاشتراكي في اتهامهما بالقضية رقم 488 لسنة 2019 حصر أمن دولة عليا، كما تم إخلاء سبيل الصحفي جمال الجمل، ثم تم الأفراج بعد ذلك على كل من ماهينور المصري، معتز ودنان، ومصطفي الأعصر، ليبلغ عدد من تم أطلاق صراحهم خلال اقل من 12 ساعة إلى 6 سجناء من المحبوسين احتياطيًا.

سد النهضة: جلسة مجلس الأمن لم تأتي بالمأمول والسيسي يطمئن الشعب المصري 

قال مصدر دبلوماسي مصري إن فرص القاهرة في تمرير قرار من مجلس اﻷمن يطالب إثيوبيا بتعليق الملء الثاني لخزان سد النهضة، ليست واضحة، وكانت تونس العضو الحالي في مجلس اﻷمن، قدمت مشروع قرار يدعو إثيوبيا للتوقف عن ملء خزان السد، ويطالب مصر والسودان وإثيوبيا باستئناف المفاوضات، والتوصل، خلال ستة أشهر، إلى اتفاقية ملء وإدارة ملزمة، وعلى أمل تمرير القرار، وافقت القاهرة والخرطوم على إدخال تعديلات في لغة القرار، عبر رفع بعض العبارات التي بدت مشددة على الإلزام الفوري لإثيوبيا بوقف الملء، أو الإشارة إلى مواقف دولية تجاه أديس أبابا في حال ما استمرت في الملء.
مصر والسودان لم يحصدا بعد دعمًا في اتجاه تبني القرار، ويتم الدفع الآن في اتجاه صدور بيان رئاسي عن المجلس، بفحوى -وليس بنص- مضمون القرار الذي تقدمت به تونس، مشيرًا إلى أن الحصول على بيان رئاسي لا يزال غير مضمون مع عدم وجود عدد كافِ من الدول الداعمة لهذا القرار بعد .

وفي نفس الإطار قال الرئيس السيسي إن المساس بأمن مصر القومي خط أحمر ولا يمكن اجتيازه، وأضاف خلال كلمته بالمؤتمر الأول للمشروع القومي “حياة كريمة” دائما بنتعامل في كل القضايا بعقل راشد وتخطيط عميق وعمرنا ما عشنا الوهم ولا حاولنا نقدم الوهم للشعب ولا نصدره للشعب، عندما تحدثنا مع الإثيوبيين والسودانيين على رغبتنا في جعل نهر النيل للشراكة والخير للجميع .

الوضع الوبائي 

طالب الدكتور أشرف حاتم، رئيس لجنة الصحة بمجلس النواب، وزارة الصحة بضرورة إمداد اللجنة بخطة تفصيلية محددة المدة للانتهاء من تطعيم ال10 مليون مواطن ممن سجلوا لتلقي لقاح كورونا، عبر الموقع الإلكتروني لوزارة الصحة، وكذلك تطعيم باقي المواطنين الذين لم يسجلوا، وتطعيم المصريين المسافرين للخارج، فى ضوء عدد جرعات لقاح كورونا المتوفرة حاليًا .
أعلنت وزارة الصحة أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا هو 283567 من ضمنهم 222315 حالة تم شفاؤها، و 16431 حالة وفاة .

0 شهيد
وصل عدد الأطباء ضحايا مقاومة فيروس كوروناوفقاً لصفحة نقابة الأطباء المصرية .

تونس

المصادقة على جملة من مشاريع القوانين و مسألة سحب الثقة من الغنوشي تطرح من جديد

رغم الأصداء السلبية لهذا القانون و تحذير العديد من الأطراف السياسية و منظمات المجتمع المدني من التصويت عليه, إلا أنه تم ,بتاريخ 12 جويلية 2021, تمرير قانون الإنعاش الاقتصادي وتسوية مخالفات الصرف خلال الجلسة العامة ب110 نعم , 5 احتفاظ و 7 رفض. ولم تخلو هذه الجلسة أيضا من المشاحنات والجدل والاحتجاجات على إثر تمرير هذا القانون.
كما نددت منظمة ” أنا يقظ” بعدم إذاعة هذه الجلسة علنيا و عدم بثها تلفزيا في خرق فاضح للفصل 103 من النظام الداخلي لمجلس نواب الشعب و الذي ينصّ بأنّ “الجلسات العامة علنية و يتم إشهارها بشتى الوسائل.”

كما ازداد الأمر تعقيدا بتجدد طرح مسألة سحب الثقة من رئيس البرلمان راشد الغنوشي , حيث شرعت 3 كتل نيابية، الاثنين الفارط، في تفعيل لائحة سحب الثقة من رئيس البرلمان راشد الغنوشي لعزله من منصبه، بسبب ما اعتبروه انحرافا بالمؤسسة التشريعية وفشلا في تسييرها وتحويلها إلى ساحة عنف بالتواطؤ مع مرتكبيه.
وقالت النائب عن كتلة الإصلاح نسرين العماري، إن كتلة حزبها وكتلتي حزب تحيا تونس والكتلة الديمقراطية، اجتمعت اليوم الاثنين، وقررت تكليف النواب المستقلين بجمع الإمضاءات لسحب الثقة من رئيس البرلمان راشد الغنوشي، مشيرة إلى أن عدد النواب الموقعين على العريضة بلغ مبدئيا 106 وسيتم إيداع المطلب لدى مكتب الضبط من أجل عرضها
للنقاش في جلسة علنية وبتصويت علني, مع العلم أن 109 توقيع كافية لسحب الثقة منه.

وفي سياق آخر, كانت لجنة النظام الداخلي والحصانة والقوانين البرلمانية والقوانين الانتخابية, خلال جلستها ليوم الخميس 15 جويلية 2021 قد صادق على مقترح القانون الأساسي المتعلق بتعديل القانون الإنتخابي برمته .

كما تمت المصادقة على مشروع القانون الأساسي المتعلق بالموافقة على المعاهدة المؤسسة لوكالة الأدوية الافريقية عـــدد 101/2020 برمّــــــــــــــــــــته بـــــ123 نعم، 02 احتفاظ ودون رفض, خلال الجلسة العامة ليوم الإربعاء 14 جويلية.

تواصل العنف ضد المرأة البرلمانية تحت قبة المجلس

ويجدر التذكير أن الجلسة الأولى المقررة للتصويت على مشروع قانون الإنعاش الاقتصادي شهدت حالة من الأحتقان بين مختلف النواب, الأمر الذي استدعى إرجاء النظر في مشروع هذا القانون إلى وقت لاحق. وبدأت المشاحنات على إثر قطع رئيسة المجلس سميرة الشواشي الكلمة للنائبة بالتيار الديمقراطي أمل السعيدي, مما أثار غضبها و جعلها تتفوه بعبارات مخلة للاحترام. وتدخلت على إثر ذلك, النائبة سامية عبو منددة بذلك وذكرت بحادثة العنف التي استجدت في حق النائبة عبير موسي بالأسبوع الفارط.

كما تجدد العنف بالبرلمان على إثر التصويت على مجلة المياه ,خلال الجلسة العامة ليوم الإربعاء 14 جويلية, حيث قامت النائبة عن حركة النهضة “فايزة بوهلال” بافتكاك الهاتف الجوال من عبير موسي وشتمها وتهديدها, طالبة منها المواجهة خارج المجلس وذلك على إثر احتجاج موسي على مشروع القانون المتعلق بمجلة المياه و الذي اعتبرته خطيرا.

 رئاسة الجمهورية تتحرك دوليا: الوضع الصحي وملف سد النهضة على رأس جدول الاعمال 

نظرا للوضع الصحي الصعب الذي تعيشه البلاد, أمر رئيس الجمهورية بتكليف القوات المسلحة بالتنسيق مع الإطار الطبي وشبه الطبي للعمل على كامل تراب الجمهورية لتلقيح المواطنين, فضلا عن تركيز مستشفيات ميدانية متنقلة في الجهات بحسب تطوّر مؤشرات الحالة الوبائية.

أما على الصعيد الدولي, كان هذا الأسبوع حافلا بالاتصالات الدولية , حيث أجرى رئيس الجمهورية قيس سعيّد، ظهر اليوم الخميس 8 جويلية 2021، مكالمة هاتفية مع رئيسة جمهورية أثيوبيا الفيدرالية الديمقراطية السيّدة Sahle-Work Zewde.وتمّ التطرّق، خلال هذه المحادثة، إلى التطوّرات الحاصلة في ملفّ سدّ النهضة على مستوى مجلس الأمن وموقف أثيوبيا من هذا الموضوع.
وأكّد رئيس الدولة على دعم تونس لمبدأ الحوار والتفاوض بين الدول المعنية بما يراعي مصالحها الحيوية من أجل التوصل لاتفاق عادل ومنصف وملزم يحفظ حقوق جميع الأطراف.

كما أجرى, خلال نفس اليوم محادثة هاتفية مع رئيس جمهورية مصر العربية السيّد عبد الفتاح السيسي تطرّقت إلى الروابط الأخوية المتميّزة بين البلدين وجملة من المسائل الإقليمية ذات الاهتمام المشترك وفي مقدّمتها ملفّ سدّ النهضة في إطار انعقاد جلسة مجلس الأمن للنظر في مشروع قرار تقدّمت به تونس، العضو غير الدائم بالمجلس، حول هذا الموضوع.
وجدّد رئيس الدولة، بالمناسبة، التأكيد على موقف تونس الثابت بخصوص مسألة سدّ النهضة وعلى ضرورة مواصلة المفاوضات المباشرة بين كل الأطراف قصد التوصّل إلى حلّ عادل وشامل وملزم يحفظ حقوق جميع الدول المعنية ولا يمسّ من الأمن القومي لمصر.

ومن جهة أخرى, تلقّى رئيس الجمهورية قيس سعيّد، ظهر يوم الجمعة 9 جويلية 2021، اتصالا هاتفيا من رئيس حكومة الوحدة الوطنية الليبية السيّد عبد الحميد الدبيبة. وتطرّقت المحادثة إلى واقع علاقات التعاون بين تونس وليبيا والوضع الصحي بتونس ومسألة غلق الحدود بين البلدين.
وأفاد رئيس حكومة الوحدة الوطنية الليبية بأن قرار غلق الحدود مع تونس حتّمته الظروف الصحّية وسيكون لفترة قصيرة، مضيفا بأن التنسيق قائم في الغرض بين وزيري الصحة في البلدين.
كما أكّد السيّد عبد الحميد الدبيبة على أن ليبيا لن تدخّر جهدا للوقوف إلى جانب بلادنا لمجابهة جائحة كوفيد-19 وتوفير معدات صحّية خاصة لفائدة منطقة الجنوب التونسي.

وقد جرت، مساء يوم الجمعة 9 جويلية 2021، مكالمة هاتفية جمعت رئيس الجمهورية قيس سعيد بصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع بالمملكة العربية السعودية.
ومثّلت هذه المحادثة فرصة لاستعراض روابط الأخوة التاريخية القائمة بين البلدين وللتأكيد على الإرادة المشتركة في مزيد تطوير علاقات التعاون الثنائي المتينة والارتقاء بها إلى أعلى المراتب خدمة للمصلحة المشتركة للشعبين الشقيقين.
وأعرب صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان، بالمناسبة، عن استعداد المملكة العربية السعودية لتمكين تونس من كلّ ما تحتاجه من تلاقيح وتجهيزات طبية وغيرها من المعدات الضرورية لمواجهة جائحة كوفيد 19 في أسرع الأوقات.

 تكثيف التحركات الحكومية من أجل النهوض بالوضع الصحي والتعريف بقانون “الإنعاش الاقتصادي” 

على صعيد إجتماعي, تحدث رئيس الحكومة هشام مشيشي ظهر يوم الأربعاء 14 جويلية 2021 بقصر الحكومة بالقصبة مع الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل نور الدين الطبوبي. وأكد رئيس الحكومة على أهمية هذه اللقاءات الدورية مع الأمين العام للمنظمة الشغيلة، او بين الحكومة والطرف النقابي من أجل التوصل لاتفاقات وحلول لصالح التونسيين خاصة في ظل هذا الظرف الاقتصادي والاجتماعي والصحي الصعب، منوها في هذا الخصوص بأن الحكومة حرصت على الوفاء بكل التزاماتها وحتى التعهدات التي أخذتها الحكومات السابقة في إطار تواصل الدولة والحفاظ على هيبتها وايمانها بضرورة العمل المشترك مع كل الشركاء الاجتماعيين. و من جهته دعا الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل إلى ضرورة تركيز الجهود في مجابهة جائحة كورونا خاصة في المناطق التي تعرف نسقا عاليا لانتشار عدوى كوفيد-19، ومنها بالخصوص ولاية تطاوين وبقية ولايات الجنوب الشرقي.

هشام مشيشي ظهر يوم الأربعاء 14 جويلية 2021

كما طرح نورالدين الطبوبي مسألة منح تراخيص للمؤسسات والمعامل الكبرى في القطاع الخاص والتي يمتلكها مستثمرون أجانب ولديهم إمكانيات لاقتناء التلقيح حتى يتم تطعيم العمال وإعادة الإنعاش الاقتصادي فضلا عن المساهمة في المجهود الوطني في مجابهة وباء كورونا.
وتطرق اللقاء إلى ضرورة التسريع في اصدار بقية الأوامر الترتيبية بخصوص الاتفاق الأخير بين الاتحاد والحكومة في عديد القطاعات وسبل تنقية المناخات العامة من خلال تظافر الجهود وتوحيدها من أجل ارجاع الديناميكية الاقتصادية بعد الجائحة.

وتعريفا بقانون الإنعاش الاقتصادي الجديد, التقى رئيس الحكومة هشام مشيشي صباح يوم الاربعاء 14 جويلية 2021 بقصر الحكومة بالقصبة، محافظ البنك المركزي مروان العباسي، بحضور وزير الاقتصاد والمالية ودعم الاستثمار علي الكعلي.
وتناول اللقاء الوضع الاقتصادي والمالي في تونس، كما تطرقت المحادثة إلى أهمية المصادقة على قانون الانعاش الاقتصادي وتسوية مخالفات الصرف خاصة في هذا الظرف الصحي الذي تعرفه بلادنا لمجابهة التداعيات الاقتصادية والاجتماعية المنجرة عن انتشار وباء كوفيد-19.
وأكد رئيس الحكومة على ضرورة التسريع في اعداد قانون المالية التكميلي والذي سيمكن من تعديل التوازنات المالية والاقتصادية بناء على المتغيرات الجديدة بسبب تواصل انتشار وباء كورونا.
كما اطلع رئيس الحكومة بالمناسبة على تقدم المحادثات مع صندوق النقد الدولي، مؤكدا أن المؤسسات المالية الدولية لازالت تثق في بلادنا وأن الحكومة عازمة على مواصلة نهجها الاصلاحي الذي يوازن بين ضرورة اتخاذ بعض القرارات الموجعة التي يتوجب اتخاذها والمحافظة على البعد الاجتماعي ومصلحة التونسيين في هذه الاصلاحات.

ويذكر أن هذا القانون يمكن كل تونسي من مسك أو فتح حساب بالعملة الأجنبية أو بالدينار القابل للتحويل بتونس. كما يمكن من قرض سكن لكل تونسي بنسبة فائدة قارة لا تتجاوز 3 % , تسدد على مدة أقصاها 40 سنة مع عدم إشتراط تمويل ذاتي بالنسبة للمسكن الأول.

كما تحول المشيشي صباح يوم الاربعاء 14 جويلية 2021, إلى الحي الوطني الرياضي بالمنزه أين اطلع على المنشٱت الرياضية الخاصة بملاعب التنس وأبرز المشاكل التي تعرفها هذه المنشٱت.
واطلع رئيس الحكومة رفقة وزيرة الشباب والرياضة والادماج المهني بالنيابة سهام العيادي، ورئيسة الجامعة التونسية للتنس سلمى المولهي، على أبرز المشاكل التي تعيشها رياضة التنس مؤكدا حرصه على ايجاد صيغة لتهيئة وتحسين ملاعب التنس في أقرب الٱجال لضمان مزيد اشعاع هذه الرياضة والقدرة على استقطاب تظاهرات كبرى يحضرها نجوم رياضة التنس في العالم.

كما استقبل رئيس الحكومة ظهر الخميس 8 جويلية بقصر الحكومة بالقبة سفير دولة قطر بتونس سعد ناصر الحميدي ونوّه رئيس الحكومة بالعلاقات الوثيقة والنموذجية التي تجمع البلدين في عديد المجالات سيما الاقتصادية والاستثمارية ووقوف دولة قطر مع تونس خصوصا في ظل الظرف الصحي الصعب الذي تعرفه بلادنا. ومن جانبه اعلن سفير دولة قطر بتونس سعد ناصر الحميدي أن دولة قطر ستقوم تنفيذا لتوجيهات صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، بارسال مساعدات طبية الى الحكومة التونسية مكونة من مستشفى ميداني بسعة 200 سرير مجهز بجميع المستلزمات الطبية، بالإضافة إلى 100 جهاز تنفس صناعي تنفيذا.

كما أشرف رئيس الحكومة , يوم الخميس 8 جويلية على جتماع مجلس الوزراء عبر تقنية التواصل عن بعد، وصادق المجلس على مشروع قانون أساسي يتعلق بتنظيم حالة الطوارئ الصحية إضافة إلى عدد من مشاريع الأوامر الحكومية، كما استمع المجلس إلى بيان حول الوضع الصحي العام بالبلاد.
واكد رئيس الحكومة على أهمية القانون الأساسي المتعلق بتنظيم حالة الطوارئ الصحية في تأطير العمل الذي تقوم به كل الأطراف في حالة انتشار الأوبئة والتسريع في تنفيذ الإجراءات المتعلقة بمواجهة جائحة كورونا وتمكين الحكومة من صلاحيات أوسع في اطار ضبط الوضعية الصحية واتخاذ الاجراءات الاستثنائية بهدف التصدي لانتشار الوباء وحماية صحة الأشخاص وسلامتهم.
وشدد هشام مشيشي على أن الحكومة وضعت كل الإمكانيات اللوجستية والبشرية والمادية لمقاومة هذه الجائحة وتوفير أكبر عدد من التلاقيح للمواطنين والحفاظ على المنظومة الصحية، التي تعاني من عديد الصعوبات والنقائص، ومن الانهيار في هذا الظرف الصحي الصعب الذي تعرفه بلادنا.
كما ذكّر بأنه تم اتخاذ مجموعة من الآليات كتسخير الامكانيات البشرية والمادية وإجراءات عديدة كالحجر الصحي والحد من التنقل مؤكدا أنه سيتم إحالة مشروع القانون إلى مجلس نواب الشعب اليوم بعد المصادقة عليه وطلب استعجال النظر فيه ليصبح نافذا ويمكننا من اتخاذ مزيد من الإجراءات العاجلة التي من شأنها الحد من انتشار الوباء والحفاظ على صحة التونسيين.

وصادق مجلس الوزراء على عدد من مشاريع الأوامر الحكومية:

 النهضة تتجاهل أزمة تونس وتصرّ على تعويض أتباعها بالمليارات.. ولو بالقوة

في تجاهل واضح للوضع الاقتصادي والاجتماعي والصحي المتعفن بالبلاد, طالبت حركة النهضة بصرف تعويضات تقدر بالمليارات لأتباعها، بحجة تعرضهم للضرر خلال فترة حكم الرئيس الراحل زين العابدين بن علي، الامر الذي صعد من حدة الانتقادات والغضب ضدها في تونس.
ويأتي ذلك بعد تداول مقطع فيديو لرئيس مجلس الشورى حركة النهضة عبد الكريم الهاروني، يعود تاريخه إلى 2 جويلية الحالي، ويطالب فيه خلال وقفة احتجاجية لأنصار حزبه للمطالبة بالتعويضات، رئيس الحكومة هشام المشيشي بضرورة تفعيل “صندوق الكرامة” وصرف 3000 مليار دينار تونسي لتعويض ما أسماهم بـ”ضحايا الاستبداد والمناضلين السياسيين” المنتمين للحركة قبل 25 يوليو الجاري.
وحذر الهاروني من أن حركة النهضة لن تسكت عن مطالب أنصارها، مهدّداً باستخدام القوة في حالة عدم الحصول على هذه التعويضات، حيث قال “في حال عدم الالتزام بالتاريخ المحدد، فإن الشباب الجديد لحركة النهضة سيأتي على الأخضر واليابس”.

0 مليار دينار تونسي
صرف لتعويض ما أسماهم بـ"ضحايا الاستبداد والمناضلين السياسيين"

وفي عام 2013، أقرت “هيئة الحقيقة والكرامة”، التي تم استحداثها في المجلس الوطني التأسيسي (2011-2014) الذي كانت تسيطر عليه حركة النهضة مع حليفيها حزبي “المؤتمر من أجل الجمهورية” و”التكتل من أجل العمل والحريات”، على إنشاء صندوق “الكرامة وجبر الضرر”، الذي أُعلن عنه في 2016، لكن لم يتم تفعيله بسبب الجدل لذي أثير حوله.
وأثار تجديد حركة النهضة مطالبها بصرف التعويضات، بينما تواجه البلاد أزمة صحية ومالية واقتصادية، حملة استنكار واستياء واسعة لدى التونسيين، الذين أشاروا إلى التداعيات السلبية لهذا المشروع على اقتصاد وخزينة الدولة، وعدم مبالاة النهضة بأوضاع البلاد لصالح خدمة قواعدها.
ومن جانبه، أدان حزب “حركة الشعب” ما أسماه بـ”السلوك الانتهازي النفعي” الذي تحاول من خلاله حركة النهضة استغلال الوضع الصعب الذي تمر به البلاد وحاجة رئيس الحكومة هشام المشيشي للدعم السياسي، من أجل الضغط عليه لتفعيل “صندوق الكرامة” وصرف تعويضات وتحقيق مكاسب لأتباعها ومريديها، تحت عنوان “حقهم في التعويض عن التعذيب و القهر والاعتقال من طرف النظام السابق”، علاوة على استغلال البرلمان لإضفاء شرعية قانونية على هذا “الانحراف الخطير”.
ودعا الحزب، في بيان اليوم الأحد، رئيس الحكومة إلى “عدم الخضوع لابتزاز حركة النهضة وتحمّل مسؤولياته كرجل دولة لحمايتها من الاستغلال الحزبي والنفعي والحفاظ على مقدراتها في ظل هذا الوضع الذي يتطلب توفير كل الإمكانيات لحماية أرواح الناس”.
وحثّ كل القوى السياسية والمنظمات الوطنية للتصدي لهذا “السلوك الأرعن” لحركة النهضة “التي لا تعنيها الدولة ومصلحتها أمام مصلحة الجماعة”، ولعمل المشترك من أجل منعها من استغلال الوضع الحالي للاستفراد بالحكومة ومقدرات ومؤسسات الدولة.

وعلى إثر ذلك, أطلق مجموعة من المواطنين حملة واسعة عبر وسائل التواصل الاجتماعي ومن خلال النزول إلى الشارع للتنديد بهذا التصرف الإنتهازي , خاصة في الوضع الحالي.

ومن جهتها, كشفت منظمة “أنا يقظ” عن تلاعب كبير في حسابات حركة النهضة وإرتفاعا غريبا في ما يسمى بمكافأة رئيس الحزب. حيث تطورت هذه المكافأة من 12 ألف دينار سنة 2011 إلى 42 ألف دينار سنة 2014. ولم تتمكن المنظمة من معرفة نسبة تطور هذه المكافأة في السنوات الأخيرة، لكننا نتوقع أنها واصلت في الإرتفاع. .

 أزمة المياه و هجرة القصر

يوضح المرصد التونسي للمياه الحالة الكارثية لخدمة توزيع مياه الشرب بتونس . ويذكر أن هذه الأرقام هي أرقام قياسية لم تسجل منذ انطلاق عمل هذا المرصد .

حيث لاحظنا في العديد من الجهات إنقطاعات مفاجئة للمياه و تغير لونه و اتساخه في العديد من المناطق من ذلك ولاية صفاقس.

ومن ناحية أخرى, لازالت مسألة الهجرة الغير شرعية تمثل خطرا محدقا بالمواطنين و خاصة منهم الفئات الهشة. حيث, بلغ عدد التّونسيين الّذين وصلوا إلى الضفّة الشماليةّ للمتوسّط عبر رحلات الهجرة غير النّظامية، خلال الستّة أشهر الأولى من سنة 2021، حوالي 2962 تونسيّا من بينهم 77 امرأة و703 قاصرا.

0 تونسيّا
عبر رحلات الهجرة غير النّظامية، خلال الستّة أشهر الأولى من سنة 2021، .

مع العلم أن أغلب المهاجرين من القصّر غير مرافقين، 51 قاصرا فقط مرافق لعائلته و652 طفلا يركبون قوارب الموت لوحدهم.
ويمثّل القصّر (سنّهم دون 18 عاما) حوالي 23.6 بالمائة من عدد المهاجرين غير النّظاميين، أي تقريبا الربع، حيث أكّد رمضان بن عمر رئيس المنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية في تصريح لموقع JDD Tunisie أنّ ظاهرة هجرة القصّر ليست جديدة لكنّها استفحلت بشكل كبير في السّنوات الأخيرة حيث سجّلنا رقما قياسيا نهاية الأسبوع الماضي بوصول 170 قاصرا إلى السّواحل الإيطالية.

 أخيرا تقرر إيقاف العكرمي عن العمل في إنتظار مآل قضية الطيب راشد

وفي متابعة لأخر مستجدات قضية البشيرالعكرمي و الطيب راشد, يذكر أنه تنعقد بالمجلس القطاعي العدلي يوم 12 جويلية 2021 جلسة تأديبية للنظر في ملف البشير العكرمي و ذلك على إثر الخروقات التّي رصدتها تفقديّة وزارة العدل من خلال تقريرها. لذلك تدعو منظّمة أنا يقظ المجلس إلى عدم الإنسياق وراء الضغوطات لتأجيل الجلسة مرّة أخرى كما تمّ في جلسة 2 جويلية 2021، وضرورة البتّ في الملف في أقرب الآجال. كما تؤكد أنّ الخروقات المرصودة ترقى إلى مستوى الجرائم التي تستوجب التتبعات الجزائية ضدّ السيّد البشير العكرمي ، وتستدعي عدم الوقوف عند المسار التأديبي، تطبيقًا للفصل 63 من قانون 34 المتعلّق بالمجلس الأعلى للقضاء، و الذي يحتّم على المجلس القطاعي إحالة الملف فورا إلى النيابة العمومية لاتخاذ ما تراه صالحا من إجراءات و تعلّيق إجراءات التأديب إلى حين صدور حكم قضائي بات.
و تدعو الى توضيح مآل الاتهامات الموجهة لوكيل الجمهورية البشير العكرمي في علاقة بسرقة حاسوب الإرهابي أحمد الرويسي من خزينة محكمة تونس 1 منذ حوالي الأربع سنوات والذي تم حجزه في إطار قضية اغتيال المناضل السياسي شكري بلعيد.

وكان المجلس العدلي قد قرر إيقاف البشير العكرمي عن العمل خلال هذه الجلسة في انتظار البت فيما ينسب إليه وإحالة الملف فورا الى النيابة العمومية لاتخاذ ما تراه صالحا من إجراءات عملا بأحكام الفصل 63 فقرة ثانية من قانون المجلس الأعلى للقضاء.

كما أعلنت هيئة الدفاع عن الشهيدين شكري بلعيد ومحمد البراهمي، تقديم شكاية إلى مجلس حقوق الإنسان بجنيف تتضمن مطالبته بزيارة ميدانية خاصة الى تونس للوقوف على حقيقة تورط اجهزة الدولة في ملف الاغتيالات والارهاب.
كما أودعت الهيئة شكاية بمكتب المفوضية السامية لحقوق الانسان بتونس قصد احالتها على المقرر الخاص لاستقلال القضاء والمحاماة تتضمن تفاصيل التلاعب بملف الاغتيالات والقضايا الارهابية من قبل القاضي بشير العكرمي والمحاولات المستمرة لانقاذه من المساءلة التأديبية والجزائية.
وقدّمت شكاية ضد وزيرة العدل الحالية حسناء بن سليمان لتعمدها اخفاء بقية شكايات هيئة الدفاع وحجبها عن المجلس القطاعي العدلي المتعهد بالملف التأديبي للبشير العكرمي، وفق ما ورد على صفحة الرسمية للهيئة.

 منظمة “أنا يقظ” ترصد خروقات السياسيين وحملة التلقيح

في ظل هذا الوضع الصحي المتردي, لم يتردد الاتحاد في تنظيم مؤتمر ضخم حضره حشد كبير من الأشخاص دون احترام للبرتوكول الصحي, مما أثار سخط منظمة “أنا يقظ” التي أصدرت العديد من البيانات بهذا الخصوص. كما استنكر حزب أمل و عمل إجراء هذا المؤتمر في الظروف , حيث قام القيادي بالحزب ياسين العياري بنشر تدوينة بهذا الخصوص على صفحته بالفايسبوك.

ومن جهتها, أدانت أطراف من المجتمع المدني إجراء هذا المؤتمر معبرة عن إستيائها من ذلك من خلال نشر اللجنة المدنية لمجابهة فيروس كورونا بيانا شديد اللهجة.

هذا و تتابع “أنا يقظ” عملية التلقيح ورصد الخروقات فيها عن كثب, حيث علمت منظمة أنا يقظ أن إطارات من مخابر UNIMED لصناعة الأدوية لصاحبها رجل الأعمال والنائب بمجلس نواب الشعب رضا شرف الدين قد قاموا بتلقي جرعات من التلقيح المضاد لفيروس كورونا من نوع سينوفاك وذلك أيام 7 و 8 جويلية 2021 في المركز الجهوي للتلقيح في سوسة طريق القلعة الصغرى. وأكدت مصادر منظمة أنا يقظ أن من تلقوا الجرعات ليسوا ضمن أولويات الإستراتيجية الوطنية للتلقيح وليسوا في اتصال مباشر أو غير مباشر بالمرضى، وتتراوح اعمارهم بين 30 و 36 سنة. حيث أن أحدهم، على سبيل المثال، مهندس صيانة بالمصنع ولا يتجاوز سنه 35 سنة.

ونظراً لعديد الخروقات والتجاوزات التي تم تسجيلها في علاقة بعدم إحترام أولويات الاستراتيجية الوطنية للتلقيح وما شهدناه من محسوبية ومحاباة قطاعية وسياسية وحزبية، تدعو منظمة أنا يقظ أعضاء اللجنة الوطنية للتلقيح إلي تقديم استقالتهم بعد فشلهم في ضمان تطبيق الاستراتيجية واحترام الأولويات المنصوصة بها ورضوخهم للإملاءات السياسية، وهو ما أدى إلى ضرب مصداقية منظومة ايفاكس وثقة المواطنين فيها.

 وضع صحي “كارثي” بكامل المقاييس و المساعدات الدولية تتدفق 

تشهد تونس وضعا صحيا كارثيا للغاية بسبب تفشي فيروس كورونا و بلوغ عدد الإصابات قرابة ال10000 إصابة يوميا وكانت وزارة الصحة قد سجلت 205 حالة وفاة كأعلى حصيلة بتاريخ 16 جويلية 2021. وبلغت عدد الإصابات حوالي 9286 بتاريخ 10 جويلية 2021.

0 الإصابات
بتاريخ 10 جويلية 2021.

وعمت هذه الحالة كذلك مستشفيات العاصمة, حيث شهد القسم الاستعجالي بالرابطة حالة غير مسبوقة من الإزدحام و الفوضى. كذلك الوضع بالمستشفى الجامعي الطاهر المعموري بنابل الذي بلغت طاقة استيعابه 200 %.

نظرا للحالة الكارثية للوضع الصحي و بعد أوامر سعيد بتجنيد الجيش من أجل تلقيح المواطنين, انطلق الأخير بإجراء حملات تلقيح مكثفة بالعديد من الولايات و المعتمديات. وبالتوازي مع هذه الحملات, قامت الفرق الصحّية المتنقّلة يوم الخميس 08 جويلية 2021 بحملات تسجيل وتلقيح بصفة متزامنة في عدد من معتمديات الجمهورية.
ويذكر انّ هذه الحملات تهدف الى تلقيح المواطنين لا سيّما المسنّين منهم في مقرات سكناهم بعد تسجيلهم وذلك قصد تعميم اللقاح على الفئات المعنيّة بالاولويات المرسومة بالاستراتيجية الوطنية للتلقيح.

كما تتالت المساعدات الطبية من كل الجهات بصفة متتالية من ذلك فرنسا التي قامت بإرسال 800 ألف جرعة من اللقاح إضافة إلى معدات طبية إلى المستشفيات.

0 جرعة من اللقاح
قامت فرنسا بإرسال إضافة إلى معدات طبية إلى المستشفيات.

وكان وزير الصحة فوزي المهدي قد أكد خلال جلسة عامة بالبرلمان أن تونس قد تحصلت على حوالي 4 ملايين جرعة من التلقيح من الدول الشقيقة والصديقة مؤكدا تكثيف حملات التلقيح في الأيام القادمة للمواطنين الراغبين في ذلك.

ونظرا لتفاقم الوضع الصحي من جهة وتأخر التلاقيح من جهة أخرى, كانت منظمة العفو الدولية قد دعت السلطات التونسية لضمان حصول الجميع على اللقاحات المضادة لفيروس كوفيد-19 بشكل عادل، وأن تنشر معلومات أساسية عن سير عملية التطعيم على مستوى البالد، بما في ذلك المعايير التي اعُتمدت لتحديد الفئات ذات األولوية.

ليبيا

خلال جلسة مجلس الأمن “كوبيتش” يحذر من عدم اجراء الانتخابات ويعلن عن فشل خروج القوات الأجنبية وفتح الطريق الساحلي 

خلال كلمته بمجلس الأمن الدولي، في جلسة خاصة بليبيا، دعا المبعوث الأممي إلى ليبيا، يان كوبيش، إلى ضرورة أن يكون هناك حشد دولي لدعم عملية الاستقرار في ليبيا وإجراء الانتخابات في موعدها، وأكد أن إجراء الانتخابات في موعدها خطوة أساسية للانتقال الديمقراطي في ليبيا، وأشار إلى أن مفاوضات جنيف شهدت انقسامًا شديدًا بشأن خارطة الطريق في ليبيا وهو ما يهدد استقرار البلاد، وشدد على مواصلة البعثة الأممية لتوفير الدعم والجهود بشأن الدفع بالمسار السياسي والانتخابي في ليبيا، وأن هناك أهمية قصوى لوضع الأساس الدستوري للانتخابات، في إشارة إلى القاعدة الدستورية التي ستجري الانتخابات على أساسها، ودعا إلى بذل كل الجهود لدعم تنفيذ وقف إطلاق النار في ليبيا، مؤكدًا مواصلة الأمم المتحدة لدعم تنفيذ وقف إطلاق النار في ليبيا، ويجب بذل كل الجهود لوقف نشاط المرتزقة، وأن وجود القوات الأجنبية في ليبيا يهدد جهود وقف إطلاق النار، وأن عدم فتح الطريق الساحلي لن يصب سوى في مصلحة المخربين في ليبيا.
واتهم من وصفهم بـ”المفسدين” بمحاولة عرقلة إجراء انتخابات حاسمة في ديسمبر المقبل لتوحيد البلاد، وقال في اجتماع وزاري لمجلس الأمن الدولي إنه “تحدثت إلى العديد من اللاعبين الرئيسيين خلال زيارتي التي انتهت لتوها إلى ليبيا، وأكدوا جميعًا التزامهم بإجراء الانتخابات الرئاسية والبرلمانية في 24 ديسمبر المقبل”، مضيفًا “لكنني أخشى أن العديد منهم ليسوا مستعدين لتنفيذ وعودهم، وان فشل منتدى الحوار السياسي الليبي، وهو هيئة مكونة من 75 عضوًا، في الاتفاق في وقت سابق من الشهر الجاري، على إطار قانوني لإجراء الانتخابات، ووضع خارطة طريق لإنهاء الصراع المستمر، ونوه إلى فشل القوات الأجنبية والمرتزقة في مغادرة ليبيا في غضون 90 يومًا، كما هو مطلوب بموجب وقف إطلاق النار الموقع في أكتوبر الماضي، وعدم إعادة فتح الطريق الساحلي الذي يربط بين شرق البلاد وغربها، وهو بند رئيسي آخر لوقف إطلاق النار، وحث كوبيش أعضاء المنتدى على تنحية خلافاتهم جانبًا والاتفاق على اقتراح بشأن الأساس الدستوري للانتخابات، بحيث يمكن أن يتبناه مجلس النواب على الفور وشدد على أنه “يجب عدم السماح لجماعات المصالح والمفسدين والجهات المسلحة بعرقلة العملية الهادفة إلى استعادة شرعية ووحدة وسيادة الدولة الليبية ومؤسساتها، محذر من أن “استمرار وجود القوات الأجنبية والمرتزقة يهدد وقف إطلاق النار .
وانطلقت جلسة مجلس الأمن الدولي على مستوى وزراء الخارجية، حول المسار السياسي في ليبيا، الواقعة تحت البند السابع من ميثاق الأمم المتحدة والصادر بحقها قرارات تمنع تصدير السلاح والتدريب العسكري

المبعوث الخاص لرئيس جمهورية الكونغو الشعبية ينقل رسالة خاصة من الرئيس الكونغولي لرئيس المجلس الرئاسي

واشاد المبعوث الخاص لرئيس جمهورية الكونغو الشعبية إيباتا بجهود المجلس في توحيد المؤسسات وعمله المتواصل من أجل تحقيق المصالحة الوطنية، وإنجاح المسار العسكري من خلال دعم عمل اللجنة العسكرية المشتركة (5 + 5)، ونقل إيباتا لرئيس المجلس الرئاسي، رسالة خاصة من رئيس جمهورية الكونغو الشعبية، الذي يتولى مهمة رئاسة اللجنة رفيعة المستوى بالاتحاد الأفريقي بشأن ليبيا، موجهاً له الدعوة لزيارة الكونغو.
والشهر الماضي، أعرب الرئيس الكونغولي دنيس ساسو نغيسو، عن أسفه لـ”تشتت” المبادرات حول الملف الليبي، فضلًا عن “الافتقار الملحوظ” للتنسيق، إلى جانب المحاولات المتتالية لتهميش أفريقيا، في الملف وفي كلمته، خلال اجتماع قادة المجموعة الاقتصادية لدول وسط أفريقيا في العاصمة برازافيل، عبر نغيسو عن أسفه لـ”تخاذل المجتمع الدولي” حيال الدعوات المتواصلة، التي وجهها سابقًا الرئيس التشادي الراحل إدريس ديبي، “من أجل حل دائم للأزمة الليبية”، بعدما أدت بآثارها المتعددة إلى زعزعة استقرار جميع دول الساحل .

الدبيبة يعلن عن تخوفه من استمرار القوات الأجنبية والمرتزقة ويدعو المجتمع الدولي لمساندة ليبيا في مسار العدالة الانتقالية

أكد رئيس حكومة الوحدة الوطنية الليبية عبد الحميد الدبيبة أن وجود القوات الأجنبية والمرتزقة في ليبيا أهم عوائق الاستقرار، ويشكل خطرًا على العملية السياسية، وذلك خلال كلمته في جلسة مجلس الأمن بشأن ليبيا، وأنه أعطى تعليمات لوزارة الداخلية بتدريب عناصر لتأمينات الانتخابات المقبلة، وسيجرى تدريب 30 ألف عنصر أمني لتأمين الانتخابات لضمان سلامة المرشحين والناخبين، وتابع أن حكومته تقوم بما في وسعها كسلطة تنفيذية لإجراء الانتخابات في موعدها، وإجراء الانتخابات في 24 ديسمبر المقبل خيار وطني يتطلب عمل الجميع على إنجازه، وشدد على أن وجود القوات الأجنبية والمرتزقة في ليبيا أهم عوائق الاستقرار ويشكل خطرًا حقيقيًا على العملية السياسية الجارية حاليًا، مشددًا على ضرورة انسحاب كل المقاتلين الأجانب فورًا من ليبيا، وطالب المجتمع الدولي بدعم ليبيا في توحيد المؤسسات العسكرية والأمنية، قائلًا: “دعم المجتمع الدولي ضروري لمواجهة الإرهاب وعدم تحول ليبيا إلى مصدر لتهديد دول الجوار، ونوه إلى أن حكومته تعمل على مواجهة الهجرة غير النظامية ونؤكد على أهمية علاج أسباب تلك الأزمة، وأن العدو الحقيقي لليبيا وللمنطقة هو الإرهاب والتطرف والجرائم العابرة للحدود والإتجار بالبشر وأردف أن خيار الدخول في حروب جديدة بين الليبيين أصبح من الماضي، داعيًا المجتمع الدولي والاتحاد الأفريقي لدعم مسار المصالحة الوطنية والعدالة الانتقالية

استمرار عمليات الإنقاذ والارجاع القسري لمراكز الاحتجاز في ليبيا والمنظمات الدولية تدين تلك الإجراءات بشدة 

0 مهاجرً
أنقذ زورق دورية تابع لحرس

أنقذ زورق دورية تابع لحرس السواحل51 مهاجرًا غير نظامي من عدة جنسيات، كانوا في طريقهم نحو الشواطئ الأوروبية على متن قارب مطاطي، وتلقى الحرس استغاثة، دفع بعدها بالزورق «فزان» إلى مكان قارب المهاجرين؛ حيث جرى انتشالهم، حسب بيان الناطق الرسمي برئاسة أركان القوات البحرية .
هذا وقد كشفت مفوضية شؤون اللاجئين مغادرة 6521 من اللاجئين وطالبي اللجوء المستضعفين من ليبيا ضمن عمليات إعادة التوطين في بلدان ثالثة منذ العام 2017 حتى الآن، بمن فيهم 322 في العام 2021 وأشارت المفوضية في بيان، إلى إطلاق رحلة إجلاء إنساني من ليبيا، بعد أن كانت معلقة بسبب الأزمة الوبائية حيث غادر 133 من طالبي اللجوء طرابلس إلى رواندا.
ويتعلق الأمر بلاجئين (رجالًا ونساءً وأطفالًا) من إريتريا والصومال وجنوب السودان والسودان، وكان معظمهم ضحايا للإتجار أو ناجين من العنف القائم على النوع الاجتماعي وغيره من أشكال الإساءة. وتسببت إجراءات السفر المتعلقة بفيروس «كورونا» والمعايير الصارمة لإعادة التوطين في بعض البلدان في تأخير سلسلة التقييم وإعادة توطينهم، وقالت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين إن ظروف إعادة التوطين تختلف من بلد إلى آخر، على سبيل المثال، يرغب البعض فقط في إعادة توطين الأشخاص مع أسرهم، في حين أن بعض البلدان ليس لديها هياكل لاستقبال الأطفال غير المصحوبين بذويهم كما أن هناك أيضًا قيودًا على الجنسيات.

0 شخص
تم اعتراضهم في البحر إلى مركز ليبي

وأصدرت منظمة العفو الدولية المعنية بحقوق الإنسان، تقريرًا لاذعًا حول الانتهاكات التي يتعرض لها اللاجئون والمهاجرون في مراكز الاحتجاز الليبية، وقدم التقرير تفاصيل تجارب 53 لاجئًا ومهاجرًا تم اعتقال معظمهم بعد اعتراضهم في البحر من قبل خفر السواحل الليبي، الذي تلقى تدريبات منذ عدة سنوات وسفن ومعدات من إيطاليا، وقالت منظمة العفو الدولية إنه في الأشهر الستة الأولى من هذا العام، أُعيد قسرًا أكثر من 7000 شخص تم اعتراضهم في البحر إلى مركز ليبي، ووافق مجلس النواب الإيطالي، على تجديد التمويل لبرنامج تدريبي لخفر السواحل الليبي، حيث سيزيد القرار من مشاركة إيطاليا في عملية البحر الأبيض المتوسط للقوة البحرية التابعة للاتحاد الأوروبي (إيريني) التي تتضمن تدريب خفر السواحل الليبيين والبحرية، وسبقت جلسة البرلمان احتجاجات كبيرة، أمام البرلمان الإيطالي دعت خلالها أكثر من 100 منظمة لحقوق المهاجرين الناس للتظاهر ضد تعاون إيطاليا مع ليبيا .

0 محتجز
تم إطلاق سراحهم

أعلن مكتب النائب العام الليبي المستشار الصديق الصور إطلاق سراح ما يزيد عن 3000 محتجز خلال الفترة بين 2018 و2020، وأوضح المكتب أنه تم في الفترة من 1 أبريل الماضي إلى 3 يوليو الجاري إخلاء سبيل 179 محتجزًا ومازالت الإجراءات القضائية والإدارية مستمرة لمعالجة أوضاع المحتجزين كافة في أقرب الآجال، وتأتي هذه القرارات في إطار الالتزام بضرورة معالجة ما تضمنته التقارير المعدة من قبل اللجان والأجهزة الدولية والوطنية المعنية بحقوق الإنسان عن الحالة في ليبيا، وأكد المكتب أن عمليات إخلاء المحتجزين تمت بعد استيفائه للإجراءات الرامية إلى معالجة أوضاع المحتجزين الذين لم يتصل القضاء بأوراقهم وتجاوزت مدة احتجازهم المدة التي قد يقضى بها في حدها الأقصى أو من صدرت في قضاياهم قرارات بالإفراج عنهم .

بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا تدعو السلطات الوطنية لتحديد مصير سرقيوة وتقديم الجناة إلى العدالة ومحامون من أجل العدالة تحذر من افلات المعتدين على النشطاء من العقاب

 في نفس السياق جددت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، في بيان بالمناسبة، دعواتها للسلطات الوطنية لإجراء تحقيق شامل في هذه المسألة بهدف تحديد مصير ومكان سرقيوة وتقديم الجناة إلى العدالة وأشار البيان إلى أن اختطاف النائبة سهام سرقيوة والاخفاء القسري لمئات الأشخاص، يُشكل انتهاكًا جسيمًا لالتزامات ليبيا بموجب القانون الدولي الإنساني والقانون الدولي لحقوق الإنسان.
وفي سياقٍ ذي صلة، دعت منظمة “محامون من أجل العدالة” السلطات الليبية إلى فتح تحقيق مستقل في حادثة الاختفاء القسري للنائبة سهام سرقيوة وتقديم الجناة للعدالة، مشيرة إلى أنه بعد مرور سنتين على اختفائها لا يزال مكان وجودها مجهولًا، وأشارت إلى أن الـ17 من يوليو الجاري يصادف الذكرى الثانية لاختفاء سرقيوة حيث اقتحمت مجموعة مسلحة تُدعى “أولياء الدم” منزلها في بنغازي واختطفتها، بعد أن انتقدت العملية العسكرية التي شنها حفتر على العاصمة طرابلس، وقالت المنظمة إن الناشطين والصحفيين والمدافعين عن حقوق الإنسان في ليبيا يواجهون قيوداً متزايدة في ظلّ ما يتعرّضون إليه من تهديدات ومن أفعال اختفاء قسري وقتل غير مشروع كوسيلةٍ لإسكات الأصوات المعارضة، ولفتت منظمة “محامون من أجل العدالة” إلى اغتيال المحامية والناشطة الحقوقية سلوى بوقعيقيص داخل منزلها بعد ساعاتٍ فقط على إدلائها بصوتها في الانتخابات البرلمانية في 25 يونيو 2014، وعقبت حادثة الاغتيال مقتل عضو المؤتمر الوطني عن مدينة درنة فريحة البرقاوي في 17 يوليو 2014، والناشطة الحقوقية انتصار الحصري في 24 فبراير 2015، بينما قُتلت المحامية والناشطة السياسية حنان البرعصي رمياً بالرصاص في بنغازي في 11 نوفمبر 2020
ونوهت المنظمة إلى أن التقاعس عن التحقيق في الاعتداءات ضدّ النساء والرجال وعن محاسبة الجُناة أو إحقاق العدالة والجبر للضحايا وعائلاتهم، أدّى إلى انتشار ثقافة الإفلات من العقاب واستمرار ارتكاب انتهاكات حقوق الإنسان بلا حسيب أو رقيب في مختلف أرجاء البلاد، وشددت على ضرورة العمل على إنهاء حلقة العنف وتوفير بيئة يشعر فيها جميع الليبيين بالأمان للمشاركة في ظل استعداد البلاد للانتخابات .

فيما يتعلق بآخر تطورات انتشار الفيروس في مصر ، تونس و ليبيا
أخر تحديث : 18/07/2021 - 15:00
0
العدد الإجمالي
0
حالات الشفاء
0
عدد الوفايات
العدد التلاقيح
0
العدد الإجمالي
0
حالات الشفاء
0
عدد الوفايات
0
العدد التلاقيح
0
العدد الإجمالي
0
حالات الشفاء
0
عدد الوفايات
0
العدد التلاقيح

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
Skip to content