النشرة الاسبوعية

النشرة الأسبوعية من 04 الى 10 سبتمبر 2020

This post is also available in: الإنجليزية

مصر

على مستوى العمل التشريعي، بدأت عمليات الاقتراع فى جولة الإعادة في انتخابات مجلس الشيوخ 2020 فى الداخل يوم الثلاثاء 08 سبتمبر لحسم 26 مقعدا بالنظام الفردي فى 14 محافظة متبقية من الجولة الأولى. وقد جرت الجولة الأولى من الانتخابات يومي 11 و12 أوت/أغسطس الماضي، حيث تم حسم المقاعد بنظام القائمة، و74 مقعدا بالنظام الفردي، وتأجل حسم 26 مقعدا لجولة الإعادة.

كما كان حال الجولة الأولى، عرفت جولة الإعادة إقبالا محدودا من المواطنين المصريين. وهو ما يعكس اهتراء مشروعية النظام السياسي وشرعيته الهزيلة. الأمر الذي دفع مرشحي النظام وأحزابه الى التعمويل على الشى والمساعدات العينة للمواطنين لحثهم على التصويت. دفعت هذه الممارسات بأحد المرشحين الى الانسحاب في اليوم الأخير من الانتخابات. وقد تم رصد هذه الانتهاكات لشرط النزاهة في الانتخابات من قبل الناشطين والصحف العربية والدولية. وتتوجه أصابع الإتهام إلى أنصار حزب “مستقبل وطن” حيث عملوا على توزيع مبالغ مالية على الناخبين، راوحت بين 50 جنيهاً و100 جنيه، من أجل التصويت لصالح مرشحي الحزب، إضافة إلى توزيع المواد الغذائية، فضلاً عن تنظيمهم حملات طرق على الأبواب لتهديد المواطنين بـ”الغرامة المالية” في حال عدم التصويت، لا سيما من كبار السن والسيدات.

السلطة التشريعية في مصر: الشيوخ جاهزون والنواب قادمون حسب شروط السلطة التنفيذية

رغم محاولات النظام قمع الأصوات المعارضة إلا أن الأخيرة تسعى جاهدة الى التموقع داخل الساحة السياسية ما أمكنها ذلك. فمع اقتراب الانتخابات البرلمانية أعلن نواب تكتل 25-30 خوض انتخابات مجلس النواب المزمع إجراؤها مطلع نوفمبر المقبل، على المقاعد الفردية فقط، كل فى دائرته، وعدم المشاركة فى أى قوائم انتخابية، وقال النائب محمد عبد الغنى، عضو التكتل، ان «25-30» هو تكتل له توجه سياسي وليس انتخابيا، وله أهداف سياسية واقتصادية واضحة ظهرت فى مواقفه داخل مجلس النواب، بدور الانعقاد المنتهى، وهو يختلف عن التحالفات السياسية الانتخابية.

شهدت محافظة الجيزة احتجاجات بعد وفاة الشاب “إسلام الأسترالي” الذي يبلغ عمره 26 سنة ويمتلك محلًا لبيع الحمام والعصافير، بعد القبض عليه منذ عدة أيام إثر مشادة كلامية مع أمين شرطة أثناء مرور قوة أمنية تتكون من ضابط وأربعة أمناء، حسبما ذكر شهود عيان للمنصة “الخناقة قامت في شارع اسمه المدبح بسبب تندة المحل. الأمين شتمه بأمه، إسلام رد الشتيمة، فاتضرب في الشارع واتجرجر لغاية القسم”.

ألقت قوات الأمن القبض على والدة الشاب إسلام الأسترالي الذي أثارت وفاته مساء أمس الاثنين في أعقاب القبض عليه، احتجاجات في محيط نقطة شرطة المنيب بمحافظة الجيزة، فيما كشف مصدر بالطب الشرعي للمنصة أن المعاينة المبدئية للجثمان أثبتت إصابته بكدمات متفرقة في أنحاء الجسم.

ورصد تواجدًا أمنيًا مكثفًا في محيط منزل العائلة والذي تمركزت مقابله عربة أمن مركزي ومدرعة تابعة للشرطة، وذلك في اليوم التالي لاحتجاج نادر شارك فيه العشرات بعد مقتل الشاب، قبل أن تفرقهم قوات الأمن.

إلى ذلك، قال مصدر في الطب الشرعي على اطلاع على تفاصيل القضية للمنصة إن “المعاينة المبدئية لجثمان الشاب إسلام أثبتت إصابته بكدمات متفرقة في أنحاء الجسم”، موضحًا أن التقرير النهائي سيصدر خلال أسبوعين.

كانت وزارة الداخلية نفت في بيان على لسان مصدر أمني مجهّل “ما تناولته بعض الأبواق الإعلامية الموالية لجماعة الإخوان الإرهابية من اداءات بشأن تظاهر عدد من المواطنين لمنطقة المنيب بمحافظة الجيزة احتجاجًا على وفاة شاب إثر تعرضه للاعتداء من قِبل أحد ضباط الشرطة. وأكد المصدر أن ما تم تناوله فى هذا الصدد عارٍ تمامًا عن الصحة جملة وتفصيلًا”.

ولم يتطرق بيان الداخلية للصور والتسجيلات المصورة التي تؤكد تظاهر العشرات أمام نقطة الشرطة.

وبحسب البيان نفسه فإن “حقيقة الواقعة تتمثل فى حدوث مشاجرة بمنطقة المنيب بين طرفين بسبب وجود خلافات مالية بين اثنين من أطراف المشاجرة، تدخل إثرها باقى أطراف المشاجرة وتعدوا على بعضهم بالضرب، وتم ضبطهم، ونتج عن المشاجرة إصابة أحدهم بحالة إعياء وتم نقله للمستشفى لتلقي العلاج وتوفي أثناء تلقيه العلاج إثر إصابته بأزمة قلبية”.

السلطة التنفيذية في مصر : أيا كانت التشريعات، النظام الإستبدادي يتصرف فيما لا يملك

أما بخصوص العمل التنفيذي، أصدر رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي، قرارا جمهوريا بزوال صفة النفع العـام عـن عدد من الأراضي والعقارات أملاك الدولة العامة ونقلها لملكية صندوق مصر، ونص القرار في المادة الثانية منه على أن تنقل ملكية العقارات التالي بيانها فيما بعد وفقًا للخرائط والإحداثيات المرفقة لصالح صندوق مصر وتقيد فى دفاتره وتضمن القرار أرض ومبنى مجمع، أرض ومبــاني المقــر الإداري لــوزارة الداخليــة (المبنــى القــديم)، أرض الحــزب الــوطني المنقــضي بجــوار المتحــف المــصري بمــساحة.

وقد اشارت مصادر مختلفة إلى أن حجم الأصول التي سيتم تحويلها في حزمة أولية تتراوح بين 50 و60 مليار جنيه. أثار القرار المذكور آنفا جدلا واسعا نظرا لنية النظام بالتفويت في عدة أصول لمستثمرين محليين وأجانب

يطرح صندوق مصر السيادي جدلا حادا حول دوره وصلاحياته والرقابة عليه. يبدو ان افق عمل الصندوق مرتبط ببحث النظام عن طريقة لسداد ديون مصر عبر التفويت في أصول مملوكة للدولة. بدو عجز النظام امام الأزمة الخانقة في مصر واضحا وجليا، فبدل الدفع بالإقتصاد الإنتاجي، إلا انه يبقى محدودا ودون استراتيجية ناجعة وواضحة المعالم.

يُذكر أن الدين الخارجي المصري خلال السنوات الأخيرة قد تطور بشكل كبير لتسجل:

0 مليار دولار
سنة 2016
0 مليار دولار
سنة 2017
0 مليار دولار
سنة 2018
0 مليار دولار
سنة 2019

النشرة الحقوقية: مدنيون امام العسكر، احكام ظالمة، وحقوق مهدورة على الدوام

على المستوى القضائي، صدر قرار من النيابة العسكرية بحبس رجل الأعمال المهندس صلاح دياب مؤسس صحيفة المصري اليوم، 15 يومًا على ذمة التحقيق في اتهامه بقضية بناء على أرض دولة بدون ترخيص وقد صر القرار المذكور عن النيابة العسكرية دون أة تفاصيل، حسب محاميه. وهو يلتحق بآلاف المواطنين ممن تم ايقافهم على خلفية تهديد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي بـ”نزول الجيش إلى جميع القرى لضبط مخالفات البناء”. وتم لاحقا إخلاء سبيل المئات من المواطنين الذين استطاعوا تدبير مبالغ التصالح أو غرامة المخالفات. بالإضافة الى الخرق الصارخ للقانون بمحاكمة مدنيين أم المحاكم العسكرية، وهو ما تم بقرار من الرئيس السيسي دون اية سند قانوني، كانت هذه العملية مشوبة بنقائص جمة أدت الى انتهاك حقوق المواطنين ومعاقبة حتى من قام بتصفية وضعيته القانونية سابقا. لا تملك النيابات العسكرية المعلومات الكافية عن ملفات القضايا لعدم وجود أي لجان معاينة قضائية أو محلية يمكن الاعتماد عليها في كل واقعة على حدة، ولذلك فهي تعتمد فقط على محاضر التحريات الأمنية وملفات المخالفات المحالة من دواوين المحافظات، بناء على تقارير المحليات. وتسبّب هذا الأمر في قصور كبير بتفاصيل المخالفات، إذ أحيل عدد كبير من المخالفات التي تم التصالح فيها بالفعل، لكن لم يتم تحديث بياناتها لدى المحافظات، وكذلك أحيلت عشرات الوقائع التي تقاعست فيها المحليات عن إثبات الوقائع الجديدة أو امتناعها عن إزالة المباني المخالفة لأسباب فنية لا يتحمّل المواطنون مسؤوليتها.

في الأثناء، تتراجع الحقوق الاقتصادية والإجتماعية في مصر بشدة بعد قررت المحكمة الإدارية العليا في فصل ثلاثة من العاملين بالهيئة القومية للبريد من الخدمة، استنادا إلى إضرابهم عن العمل في 2014، مبررة ذلك بأن رجال الفقه القانوني يرفضون تصنيف الإضراب عن العمل باعتباره حق دولي. كما ألقت قوات أمن المنوفية يوم الأحد الموافق 6 سبتمبر 2020 القبض على عدد غير معلوم من العاملين بشركة مصر للغزل والنسيج بشبين الكوم، على خلفية تنظيم العمال وقفة احتجاجية أمام مبني الإدارة للمطالبة بحقوق مالية امتنعت إدارة الشركة عن أداءها للعمال خلال الثلاث أشهر الأخيرة. فيما تتواتر الاحتجاجات الاجتماعية في مصر، فقد بلغت خمسة عشر احتجاجا وثقها مرصد الحركات الاجتماعية خلال المدة الزمنية من 15 أوت/اغسطس حتى 30 أوت/اغسطس 2020، من بينهم ثمانية احتجاجات عمالية ومهنية، وثلاثة احتجاجات اجتماعية.

أصبحت يد القضاء المصري ثقيلة في أحكامها ثقل سطوة السلطة التنفيذية، وتختلط في احكامها قضايا الإرهاب، بين المفبرك والجماعات المسلحة. فقد قضت محكمة جنايات إرهاب الجيزة بالسجن المؤبد لمتهم، والسجن المشدد 15 سنة لـ 3 آخرين فى القضية رقم 472 لسنة 2016، على خلفية اتهامهم بالانضمام لجماعة إرهابية ونشر اخبار كاذبة.

فيما قضت الدائرة الثانية جنايات إرهاب الجيزة بالسجن المؤبد للمتهم احمد عيد مصطفى فى إعادة إجراءات محاكمته فى القضية المعروفة إعلاميًا بـ”تنظيم داعش الصعيد”. كما قضت بالسجن المشدد 15 سنة لمتهم، والسجن المشدد 5 سنوات لآخر فى القضية المعروفة اعلامياً بـ” اقتحام مركز شرطة أطفيح”.

في الأثناء، قررت نيابة امن الدولة تجديد حبس الصحفية والباحثة شيماء سامي لمدة 15 يوم ورقيا دون مثولها أمام النيابة فى القضية رقم 535 لسنة 2020 حصر أمن دولة عليا . تجديد حبس الصحفي هيثم حسن 15 يوما على ذمة القضية 586 لسنة 2020 لسنة حصر أمن دولة من قبل نيابة أمن الدولة العليا.

أما محكمة جنح القاهرة الاقتصادية فقد أجلت محاكمة المتهمين فى قضية منة عبد العزيز بشأن ما تم نشره عبر مواقع التواصل الاجتماعى، لجلسة 14 سبتمبر لتعذر حضور المتهم مازن من محبسه. لكنها قضت بحبس الراقصة الاستعراضية سما المصري لمدة عامين لاتهامها بالتحريض على الفسق والفجور والاعتداء على قيم ومبادئ المجتمع المصري، مع تغريمها 300 ألف جنيه.

توفي أمس استشاري الطب النفسي، عمرو أبو خليل، 58 عامًا، داخل محبسه بسجن طرة شديد الحراسة 2 «العقرب»، بعد قرابة عام من القبض عليه، وذلك حسبما أعلن شقيقه، هيثم أبو خليل، الإعلامي في قناة «الشرق»، التي تبث من تركيا، والذي أرجع وفاة شقيقه لـ«الإهمال الطبي»، فيما أرجعت وزارة الداخلية المصرية وفاته الى هبوط في الدورة الدموية.

على مستوى آخر، الرقم المتكرر في النشرة الحقوقية حول مصر هو عدد وفيات الأطباء بسبب وباء الكورونا حسب صفحة نقابة الأطباء المصرية:

0
شهيد

تونس

الحياة السياسية في تونس : التقاء الشعبوية والمال السياسي

فيما يرتبط بالحياة السياسية وتفاصيل تحول التوازنات داخل البرلمان التونسي، تحالف إئتلاف الكرامة مع قلب تونس رغم التصريحات السابقة لنبيل القروي وسيف الدين مخلوف بعدم إمكانية الاتفاق والتحالف. عادة ما يعمل الخطاب الشعبوي على اختزالات تجعل من صاحبه تجسيدا لقيم وهوية الأغلبية، وهو في حديثه باسمه يُقدم على كل شيء. لا يطرح ائتلاف الكرامة واجب تسريع محاكمة المال السياسي ودوائر النفوذ الإعلامي تطبيقا لمبادئ القانون ودولته، بدل التحالف معه، إلا ان رهاناته على تكريس حضوره وتموقعه تسمح له بالقفز فوق مبادئه وتجزئتها، خاصة أن مخالفيه، ممن يحسبهم من الثوريين، قد انفصلوا عنه.

حكومة جديدة وأفق غير واضح

على إثر التصويت لحكومة المشيشي الأسبوع الفارط، تم تسليم وتسلم السلطة بين حكومة الفخفاخ وحكومة المشيشي في موكب حضره رئيس الجمهورية. رغم استقبال الرأي العام للتغيير ايجابيا إلا أنه يبقى متحفظا بخصوص توقعات أداء الحكومة الجديدة:

قدم البارومتر السياسي لشهر سبتمبرمعهد أمرود كنسلتنغ بالتعاون مع قناة التاسعة و موقع بيزنس نيوزأرقاما جديدة بخصوص اختيار المشيشي للحكومة الجديدة:

0 %
قرار إيجابي
0 %
قرار سيء
0 %
لا يعرفون

هذا وما يزال الرأي العام متابعا لتفاصيل إقالة العميد شوقي الطبيب، فقد صرح الأخير في برنامج إذاعي أنه تعرض لحملات تشويه واسعة شملته هو وعائلته من قبل إلياس الفخفاخ وشركائه وذلك على إثر تدخله في قضية تضارب المصالح التي طالت هذا الأخير. وقد عبر أنه يعتبر هذه الإقالة فاسدة أخلاقيا وباطلة قانونيا وأعرب عن أسباب تمسكه بمنصبه.

قدم البارومتر السياسي لشهر سبتمبرمعهد أمرود كنسلتنغ بالتعاون مع قناة التاسعة و موقع بيزنس نيوزأرقاما جديدة بخصوص اختيار المشيشي للحكومة الجديدة:

دون الخوض في تفاصيل الإقالة، يبدو العمل الحكومي غارقا في توترات التجاذب السياسي ومصالحه الضيقة، بما ينعكس على عمل جميع المؤسسات والهيئات المستقلة. وهو ما يُعزز واقع الخيبة وعدم الوضوح الذي يخيم على توجهات الرأي العام التونسي.

أزمة الوباء الصحي : التعايش رغم محدودية الموارد، هل هي فرصة لمراجعة آليات اتخاذ القرار وتنفيذه؟

تمثل إدارة الأزمة الصحية عنوانا لنجاح نسبي وأسباب فشل ظرفية وأخرى عميقة. عادت ارقام الإصابة بالفيروس الى الصعود بعد رفع الحجر الصحي الشامل وفتح الحدود التونسية، فتبين أن إدارة الأزمة لتحقيق نجاح نسبي مرده إلى إجراء صارم –Draconian- فيما الخلل في مؤسسات أخذ القرار وعملية تبلوره وتنفيذه متواصلة، وهو ما يظهر جليا بعد فتح الحدود. تبقى إشكالية التنسيق وتوفير الموارد والتجاذب بين المركز والمؤسسات اللامحورية والسلطة اللامركزية قائمة وجدية دون أية ملامح للنية في مراجعتها على ضوء أزمة الكوفيد.

من بين تفاصيل ما سبق، شغلت العودة المدرسية الرأي العام هذه الفترة خاصة بعد الانقطاع الذي شهدته المؤسسات التربوية وتعليق الدروس خلال فترة الحجر الصحي. وقد تم تحديدها في آجالها العادية يوم 15/09/2020 وذلك باعتماد نظام الأفواج يوم بيوم وبدون التقليص من عدد المواد المعتادة ولكن مع إمكانية التقليص في أيام العطل واعتماد البروتوكول الصحي من ارتداء كمامات وتباعد جسدي مع التقليص من عدد التلاميذ داخل القسم الواحد حسب لسعد اليعقوبي الكاتب العام للجامعة العامة للتعليم الثانوي، أكد، في إطار الإجراءات التي سيتم اعتمادها، أنه في حال ثبوت وجود 3 حالات إصابة فأكثر في قسم واحد فسيتم عزل الحالات المصابة ومواصلة تدريس البقية.

تبقى إشكالية الموارد اللازمة لتطبيق البروتوكول الصحي مطروحة بشدة، وفي ظل عدم توفر المياه في العديد من المدارس، طلبت وزارة الصحة التونسية من اليونيسيف تزويد المدارس بخزانات من المياه.

وفي الأثناء، ومع تزايد متواصل في عدد المصابين في العديد من الولايات، أصبحت إدارة الأزمة موضعية حسب انتشار الوباء وظهور بؤر له، حيث تم غلق عمادة الخاصة بسليانة، كما صادق المجلس البلدي لبلدية سوق السبت من معتمدية جندوبة يوم الثلاثاء 8 سبتمبر 2020 على مقترح يتعلق بفرض حظر التجول في قرية الخشاينية التابعة لبلدية المكان لمدة أسبوع بعد تسجيل 10 إصابات بالقرية. وفي المقابل تقرر رفع حظر التجول بولاية الكاف نهائيا إثر قرار اللجنة الجهوية المنعقدة يوم الاثنين 7 سبتمبر 2020 لتفادي الكوارث ومجابهتها. كما قررت عودة السوق الأسبوعية بداية من الأحد المقبل، مع الإبقاء على غلق الحمامات وقاعات الأفراح ومنع استعمال الشيشة في الأماكن المغلقة من المقاهي. كما تم إغلاق العديد من الفروع البنكية جراء رصد حالات إصابة بالفيروس، وهو الحال في حومة السوق جربة على إثر إصابة 4 أعوان عاملين بفرع كذلك فرع بنكي بالمنزه السادس.

في المقابل، تعمد شاب إقامة حفل زفافه رغم إصابتة بفيروس كورونا وقد تم سجنه على إثر هذه الواقعة وذلك لتعمده الإضرار بالمدعوين في ولاية القصرين. تمثل هذه الممارسات خطرا حقيقيا في ظل انتشارها بسبب التهاون واللامبالاة وعدم احترام القواعد الصحية المطلوبة.

وجراء هذا الوضع الحرج، صرح وزير الصحة من خلال ندوة صحفية تمت يوم الأربعاء 09/09/2020 عن جملة من الإجراءات التي اتخذتها وزارة الصحة من أجل التصدي لهذه الجائحة من أهمها إدراج مخابر التحاليل الخاصة للقيام بالتحاليل المخبرية الخاصة بالفيروس وتجهيز كافة المخابر بجميع المستلزمات من أجل القيام بالتحاليل وتخصيص قسم كامل من أجل فيروس كورونا بمستشفى سهلول. و قد تم على إثر ذلك تعيين الدكتورة نصاف بن علية ناطقة رسمية ياسم وزارة الصحة.

بالتوازي مع الأزمة الصحية، تبدو بوادر تكرار كارثة الفيضانات بسبب الأمطار الغزيرة في ظل سوء البنية التحتية بالإضافة إلى غياب تام لاستراتيجية متوسطة وبعيدة المدى لمواجهة التحول المناخي الذي يؤثر على تونس وبقية العالم. إذ شهدت كل من ولايات بالمنستير والمهدية وخاصة منطقة بومرداس فيضانات كبيرة، فيما أدت فيضانات مماثلة إلى جرف طفلة الـ 4 سنوات بمنطقة المراغمة التابعة لمعتمدية وادي مليز من ولاية جندوبة.

تتواصل في الأثناء الإحتجاجات الاجتماعية في عدة مناطق من الجمهورية التونسية، ومنها ما أشارت له الشركة الوطنية لاستغلال وتوزيع المياه يوم الثلاثاء 8 سبتمبر في بلاغ لها بعد اقتحام مُركب ضخ وتبريد المياه الصالحة للشرب بشط الفجيع من ولاية قابس وإيقاف تشغيل معدات ضخ وتبريد المياه من قبل مجموعة من المتساكنين مطالبين بتزويدهم بمياه الري من شبكة المياه الراجعة بالنظر للشركة مما سيجر عنه انقطاع التزويد بمياه الشرب في الحامة ووذرف وقابس الكبرى.

كما تواصل توقف نقل الفسفاط عبر القطارات لليوم الثاني عشر عل التوالي نحو مصانع المجمع الكيميائي التونسي بكل من المظيلة وقابس وصفاقس وذلك على خلفية فشل المفاوضات حول جملة من المطالب المادية التي تخص سائقي القطارات والمتعلقة أساسا بمنحة الساعات الإضافية.

على مستوى آخر، استجدت صباح يوم الأحد 6 سبتمبر2020 عملية إرهابية غادرة استهدفت أعوان الحرس الوطني بسوسة أكودة أودت بحياة أحدهم وكيل الحرس الشهيد ” سامي المرابط” وإصابة الوكيل “رامي إمام ” وذلك جراء طعنات متعددة تم توجيهها من قبل الإرهابيين. وقد تمكنت الوحدات الأمنية بسوسة من القضاء على ثلاثة من منفذي العملية. كما أن الأبحاث لا زالت متواصلة في هذا الصدد ارتفع عدد الأشخاص المشتبه بهم والذين تم القبض عليهم إلى حد الآن إلى 9 أشخاص.  على مستوى ذو صلة بما سبق، تم القبض على 4 أشخاص قاموا بتمجيد العملية الإرهابية.

ليبيا

التقى طرفا الصراع في ليبيا في مدينة بوزنيقة المغربية. وكان اللقاء نتيجة لجهود الدبلوماسية المغربية ومنظمة الحوار الانساني في جينيف لتقريب وجهات النظر

الحوار الليبي-الليبي: أسماء جديدة للعبة دولية لا تريد الخروج من ليبيا

بدأت المفاوضات منذ يوم السبت-الأحد وتم تمديدها يوم الإربعاء الى اليوم الخميس 10/09/2020 مع احتمال تمديدها ليومين إضافيين بطلب من الوفدين الليبيين وأعلن عبد السلام الصفراني، عضو وفد مجلس الدولة الليبية في وقت سابق عن إمكانية التوصل إلى تفاهمات بين الوفدين الليبيين المتفاوضين في المغرب وأضاف الصفراني، الذي تحدث باسم الوفدين الليبيين المفاوضين، أن الليبيين ركزوا في الحوار السياسي في المغرب، على الانقسام السياسي والمؤسساتي، مع التركيز على المؤسسات الليبية، “لأن الفساد استشرى في ليبيا”، وفق تعبيره ، وفي أول تصريح للمفاوضين الليبيين، منذ انطلاق الحوار السياسي الليبي الليبي في المغرب، أمس الأحد، كشف المفاوض الليبي أن المفاوضات شملت المادة 15، والتي تنص على 7 مؤسسات في الدولة الليبية، كما ركزت المفاوضات الليبية أيضا على الهيئات الرقابية، “لأن هذا الأمر هو هم لكل ليبي”، وفق تعبير المتحدث الليبي. ووصف المفاوض الليبي الأجواء داخل المفاوضات الليبية-الليبية في المغرب، بأنها إيجابية جدا.

دارت النقاشات بين وفدي البرلمان والمجلس الأعلى للدولة، في جلستين خلال اليوم الثاني منها، حول اختيار أسماء الشخصيات التي ستتولى المناصب السيادية، وهيكلة مؤسسات الدولة، وتثبيت وقف إطلاق النار، فضلا عن ملفات أخرى، وكانت الجولة الأولى من الحوار، دارت وسط أجواء من الكتمان، لكن الوفدين خرجا ببيان مشترك، أعلنا فيه الرغبة بالتوصل إلى توافق يُخرج ليبيا من أزمتها، وثمّن البيان دور المغرب، مستضيف الحوار، والمناخ الإيجابي الذي وفره لإنجاح الحوار.

مثلت المادة 15 من اتفاق الصخيرات محور المفاوضات الرئيسية باعتبارها تتعلق بالمناصب السيادية المتنازع عليها بين حكومة الوفاق الوطني في طرابلس بغرب ليبيا ومجلس نواب طبرق بشرق البلاد. وهي نفسها موضوع جلسة الحوار اليوم الخميس، حيث واصل المتفاوضون تداولهم حول سُبل رأب الصدع فيما يتعلق بالمناصب السيادية، بينما لا يبدو ان الاتفاق حول الحضور الأجنبي سهلا الى حد الآن.

في الأثناء، وفي ظل تعتيم إعلامي كبير، اجتمع ممثلون لبرلمان ولحكومة الوفاق في جينيف منذ يوم الإثنين 07/09/2020. ومثّل مجلس النواب خلال الجلسات في جنيف النائب زياد دغيم وعبد المجيد مليقطة – مؤسس تحالف القوى الوطنية –  مستشار رئيس البرلمان عقيلة صالح، فيما شارك عن مجلس الدولة كل من نزار كعوان وبشير الهوش وهما من مؤسسي حزب العدالة والبناء في ليبيا، وعن المجلس الرئاسي تاج الدين الرازقي مستشار فايز السراج للشؤون الأمنية، وحافظ قدور سفير حكومة الوفاق لدى الاتحاد الأوروبي.

وقد كان الخيار على التعتيم الإعلامي في جينيف من أجل إفساح المجال للأطراف الليبية للحوار دون أية ضغوطات. فقد أكدت تقارير إعلامية أن محادثات جنيف بين أطراف النزاع بدأت، منذ يوم الإثنين، بالتزامن مع مشاورات المغرب وسط تعتيم إعلامي هدفه إفساح المجال أمام تسوية سياسية

كعادة الأطراف الدولية، تواترت خطابات الترحيب ونداءات التسوية من الجميع. وهو ما جاء على لسان وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف وسفارة الولايات المتحدة لدى ليبيا.

وفي سياق أخر يعتزم الاتحاد الأوروبي رفع العقوبات عن كل من رئيس مجلس النواب المستشار عقيلة صالح، ورئيس المؤتمر الوطني العام المنتهية ولايته، نوري أبوسهمين، ورئيس حكومة الإنقاذ، خليفة الغويل، خصوصا حظر السفر وتجميد الأصول.

ونقلت وكالة «رويترز» عن ثلاثة دبلوماسيين قولهم اليوم الأربعاء، «إن دول الاتحاد الأوروبي تعمل على إزالة حظر السفر وتجميد الأصول عن» صالح وأبوسهمين، والغويل ورفعهم من القائمة السوداء للعقوبات «لتشجيع جهود السلام وضمان أن يلعب التكتل دورا محوريا في أي تسوية يتم التفاوض عليها» يشار إلى أن الاتحاد الأوروبي أدرج كلا من صالح وأبوسهمين والغويل على القائمة السوداء منذ 2016، متهما إياهم بعرقلة جهود السلام في ليبيا.

من الممكن القول أن القوى الأوروبية ترى بعد أشهر من تراجع دورها، فرصة لإعادة تأكيد دورها في ليبيا، خاصة أن روسيا ومصر في الأثناء قد دفعت بعقيلة صالح كبديل عن حفتر الذي يمكن اعتباره حصانا خاسرا بعد سيطرة الوفاق على ىطرابلس.

عقيلة صالح

وعلى المستوى الصحي يواصل المركز الوطني لمكافحة الأمراض تعداد حالات الإصابة والوفيات وحالات الشفاء، بالإضافة الى التحاليل التي تبقى أقل من المطلوب. وكان عمداء بلديات طرابلس الكبرى طالبوا المجلس الرئاسي بعزل البلديات وإعلان حالة الطوارئ لكبح جماح انتشار وباء كورونا.

فيما يتعلق بآخر تطورات انتشار الفيروس في مصر ، تونس و ليبيا :

أخر تحديث : 10/09/2020 - 15:00

مصر :

0
الحالات المؤكدة
0
حالات الشفاء
0
عدد الوفايات

ليبيا :

0
الحالات المؤكدة
0
حالات الشفاء
0
عدد الوفايات

تونس :

0
الحالات المؤكدة
0
حالات الشفاء
0
عدد الوفايات

This post is also available in: الإنجليزية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.