النشرة الاسبوعية

أخبار المؤسسات من 18 الى 22 فيفري 2019

[vc_text_separator title=”اخبارالمؤسسات” color=”peacoc”]

أعلن الجيش الوطني، اليوم الإثنين، عن استئناف الرحلات الجوية في الجنوب الليبي بعد نحو 10 أيام من قرار حظر الطيران.
وقال آمر منطقة سبها العسكرية إن «القائد العام للجيش المشير خليفة حفتر أصدر تعليماته باستئناف رحلات الخطوط المدنية مراعاة للظروف الإنسانية والاجتماعية ، على ان يكون عمل الاجهزة الأمنية تحت اشراف منطقة سبها العسكرية».
وفي التاسع من فبراير الحالي، أعلن الجيش الوطني أن «الهبوط والإقلاع من وإلى مطارات ومهابط المنطقة الجنوبية محظور، إلا بعد موافقة الغرفة عليها»، وتابع أن أي «طائرة ستدخل أجواء المنطقة بدون تصريح سيتم إجبارها على الهبوط، وفي حال عدم امتثالها للأوامر سيتم التعامل معها كهدف معاد».
كان مكتب إعلام القيادة العامة للجيش أعلن إن حفتر أصدر «تعليمات بالسماح للطائرة» المدنية التي أقلعت من مطار حقل الفيل في العاشر من فبراير الماضي، بالمغادرة إلى العاصمة طرابلس بعد أن طلبت من قائدها الهبوط في مطار تمنهنت (شمال سبها) بمرافقة من طائرات سلاح الجو التابع للقيادة العامة.
بدوره، أكد المهندس حمزة عيسى مدير مطار تمنهنت المدني استئناف الرحلات الجوية من وإلى مطار تمنهنت المدني حسب تعليمات حفتر، مشيرا إلى أن «إدارة المطار في صدد مراسة الشركات الناقلة و الخدمية لاستئناف الرحلات و خدمات المناولة».
رابط الخبر

[vc_text_separator title=”اخبارالمؤسسات” color=”peacoc”]

قال محافظ مصرف ليبيا المركزي في البيضاء، علي الحبري إن «ثلث ميزانية الإنفاق التي اعتمدها المصرف في السنوات الثلاث الماضية، جرى تسييلها لفائدة الجيش الوطني الليبي»، وفق ما أكده في مداخلة مع برنامج «المؤشر» الذي تبثه قناة «ليبيا الأحرار».
وأوضح الحبري وفق ما نقلته القناة عبر موقعها على الإنترنت اليوم الثلاثاء أن قوات الجيش الوطني الليبي «صرفت 43% من ميزانية 2016 التي بلغت 9 مليارات و500 دينار، و27 % من ميزانية 2017، و20 % من ميزانية 2018».
وأضاف محافظ مصرف ليبيا المركزي في البيضاء علي الحبري أيضا «أن مجموع ما صرفه الجيش الوطني الليبي في ثلاث سنوات بلغ قرابة 9 مليارات دينار من ميزانية الإنفاق للفترة نفسها والتي بلغت نحو 29 مليار دينار».
رابط الخبر

[vc_text_separator title=”اخبارالمؤسسات” color=”peacoc”]

أكد مصدر خاص لليبيا الأحرار من داخل حقل الفيل النفطي سيطرة قوات الكرامة كليا على الحقل دون أي مواجهات مسلحة.
بدورها أعلنت شعبة الإعلام الحربي التابعة لقيادة الكرامة دخولها الحقل وسيطرتها عليه، موضحة شروعها في عملية تأمينه لتسليمه لحرس المنشآت النفطية بحسب وصفها.

وكان آمر قوة حماية الجنوب حسن موسى نفى لليبيا الأحرار سيطرة قوات عملية الكرامة على حقل الفيل النفطي بحوض مرزق، واستمرار الاشتباكات في طريق غدوة مرزق، مشيرا إلى أن حقل الفيل يسيطر عليه حاليا حرس المنشآت النفطية التابع لحكومة الوفاق الوطني، بإمرة أبو بكر السوقي، وفق قوله.
هذا وأظهرت مقاطع مرئية سيطرة قوات عملية الكرامة على الحقل ودخول قواتها إليه مساء اليوم الخميس.
رابط الخبر

[vc_text_separator title=”اخبارالمؤسسات” color=”peacoc”]

عتبرت هيئة الرقابة الإدارية أن القرارات الصادرة عن مجلس إدارة المؤسسة الليبية للاستثمار باطلة لمخالفتها القانون.
وأرجعت الرقابة الإدارية في بيان لها الخميس ذلك إلى أن القرارات صدرت في ظل غياب رئيس مجلس إدارة المؤسسة على خلفية التحقيقات الجارية معه من قبل مكتب النائب العام وفق البيان.
وطالبت الهيئة رئيس مجلس أمناء المؤسسة الليبية للاستثمار بعقد اجتماع بحضور مجلس الأمناء بصورة عاجلة لاتخاذ الإجراءات حيال هذه المخالفات وفق البيان.
رابط الخبر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.