دراسات وتقارير

التقرير ربع السنوي الأول أكتوبر/ديسمبر 2020 -ليبيا

تتعدد المسارات في ليبيا رغم ارتباطها إلا أن السياسي دائما، وهو المرتبط بتوازنات الداخل والخارج، يؤثر عليها جميعا. الأمر الذي جعل اللقاء يلي الآخر في ظل غياب الثقة والخوف من العودة إلى مربع العنف الأول. وهو فعليا معطى حقيقي مع واقع تواصل التحشيدات العسكرية في خطوط التماس في جفرة وسرت على مشارف الهلال النفطي. بينما انتقل المسار العسكري بين جنيف وغدامس وسرت ليفصل اتفاق وقف إطلاق النار الهش لكنه لم يقدر على تجاوز واقع التوازنات في الشرق والغرب وفي كل منهما أيضا، حيث تتمسك الجماعات المسلحة والسياسيون المرتبطون بها بما هو موجود خوفا من توازنات قد تأتي على حسابها. في المقابل انتهي المسار الاقتصادي إلى بعض الإنفراج لكنه يبقى محدودا في ظل خطر الاقتصاد غير الرسمي الذي يعتبر مصدر تمويل السلاح الرئيسي في ليبيا، وحلا لا بد منه لجل الليبيين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
Skip to content